مواضيع فتكات المميزة

المواضيع المميزة التي تكتبها العضوات و تختارها الادارة لتميزها كل اسبوع

اقتراحات لتطوير الموقع

أفكار العضوات لتطوير موقع فتكات

قسم المواضيع المكررة

قسم خاص بالمواضيع التي تضاف و تكون هناك موضوعات مشابهة سابقة لها

ثقافة و معلومات

قسم الثقافة و المعلومات العامة و المتخصصة

السياحة و السفر

قسم خاص بالسياحة والسفر ومعلومات عن الدول و الاماكن السياحية

تعليم اللغات

منتدى خاص بتعليم اللغات الاجنبية

Foreign Fatakat

Fatakat topics in other languages

الكمبيوتر و الانترنت

حلول للمشاكل التي تواجهنا في الكمبيوتر و الانترنت و معلومات مفيدة عنهما

موبايلات

كل ما يتعلق بالموبايل من اخبار و برامج و موديلات

اخبار الكمبيوتر والانترنت

منتدى خاص بأخر أخبار الكمبيوتر والإنترنت

اخبار

جديد الاخبار و الاخبار العاجلة في مصر و العالم

صور

صور في كل المجالات (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

فيديو

منوعات فيديو و افلام (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

تسجيلات صوتية

صوتيات منوعة (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

نكت و طرائف

جديد النكت و الطرائف

منوعات

جديد الترفيه من الاخبار و المنوعات والصور من كل مكان

العاب و مسابقات

العاب و مسابقات ترفيهية

مستعمل (سكند هاند)

سوق المستعمل بين عضوات فتكات

عروض فتكات

عروض وخصومات فتكات

الاستثمار و اخبار الاقتصاد

تبادل خبرات العضوات في الاستثمار و الادخار و متاقشة تأثير الاخبار الاقتصادية عليهن

زهرات فتكات

عمرك اقل من 18 سنة؟ تعالي و دردشي مع صاحباتك في عالم زهرات فتكات!

إيمانيات الزهرات

نتعلم سويا ديننا واخلاقنا ونطور سلوكياتنا

شات زهرات فتكات

شات للزهرات فقط، ممنوع دخول الكبار :)

تعليم و مدارس

قسم معلومات عن المدارس وتجارب العضوات معها

ركن المخطوبات

قسم خاص للمخطوبات و مواضيع تهمهن

معاملة الازواج

مناقشات و نصائح عن معاملة الازواج سعيا لعلاقة زوجية سعيدة

طفولة وأمومة

صحة الطفل و كل ما يهمه من ازياء و العاب و تعليم و رعاية و تربية

صحة المرأة

مواضيع و مناقشات تهمك لصحتك حيث تهتم بتخصص النساء و الولادة

صحة العائلة

مجال الطب بصفة عامة لإفادة عائلتك وقاها الله و إياك كل شر

العيادة النفسية و التنمية البشرية

تعلمي كيف تنمين نفسك و مهاراتك و تتخلصين من المخاوف و العقد لحياة افضل!

الاعشاب و الطب البديل

فوائد الاعشاب و الثمار و كيفية التداوي بها و الطرق التقليدية للطب البديل

المنتدى الإسلامي

المواضيع الدينية و الفتاوى و الاستشارات

القرآن الكريم

انشطة حفظ القرآن الكريم و التفسير و التجويد

السنة النبوية

الاحاديث الشريفة و بيان الاحاديث الصحيحة و الاحاديث الموضوعة

الفقه الإسلامي

يتناول المسائل الفقهية والاحكام الشرعية المختلفة

صوتيات ومرئيات اسلامية

دروس ومحاضرات ومواد اسلامية

معهد اعداد داعيات فتكات

دروس ومحاضرات وواجبات منهج اعداد الداعيات

تفسير الاحلام

تفسير الاحلام بواسطة العضوات ذوات الخبرة في الاحلام

الترحيب و الاجتماعيات

الترحيب بالمشتركات الجدد و التهاني بالمناسبات المختلفة و التعارف

دردشة و مواضيع عامة

المواضيع العامة و الحوارات التي لا تندرج تحت المنتديات المتخصصه

فضفضة و تجارب

طلبات المشورة و ابداء الرأي في المشكلات و تجارب العضوات مع الحياة

قضايا مجتمعية

منتدي لمناقشة جميع القضايا المجتمعية التي تهم المرأة والأسرة بصفة عامة

فتوكات الدول العربية

ملتقى بنات وسيدات الدول العربية في فتكات

المغتربات

قسم خاص بالمغتربات لتبادل الأخبار و الخبرات والفضفضة

شات فتكات

ابدئي محادثة جديدة او شاركي في محادثة موجودة من قبل

رد 0 0
0
فتكات ست الكل
الاختلاط

١٠‏/٢‏/٢٠١٦
المنتدى الإسلامي


الاختلاط


الاختلاط باب من أبواب الشر، يبدأ بالنظرات،
ثم الابتسامات والسلامات والكلمات،
وينتهي باللقاءات، ثم المصائب والفضائح والنكبات،
والاختلاط حبل من حبائل الشيطان يزين به للناس الشر،
ويلبس عليهم بأنه شيء صغير حقير،
فيندفع أصحاب الهوى إليه غافلين عن شرره،
ومعظم النار من مستصغر الشرر.

وقد حذرنا الله -تعالى- فقال:
{يا أيها الذين آمنوا لا تتبعوا خطوات الشيطان
ومن يتبع خطوات الشيطان فإنه يأمر بالفحشاء والمنكر}
.

معنى الاختلاط:

الاختلاط الفاسد هو اجتماع النساء
والرجال الذين ليسوا بمحارم لهن في مكان واحد
دون التزام للضوابط الشرعية،
من غض البصر وقول المعروف
وعدم الخضوع بالقول وتجنب إبداء زينة المرأة
وغير ذلك من الآداب الشرعية
وهذا الاختلاط الفاسد يمكنهم فيه الاتصال بالنظر أو الإشارة،
أو بالكلام، أو بالملامسة، مما يوقع في الريبة والفساد.

الاختلاط عادة جاهلية:

والاختلاط بهذا المعنى الذميم عادة جاهلية قديمة،
جاء الإسلام فوضع له الحدود والضوابط،
وظل المسلمون محافظين على حدود الحشمة وآداب العفة،
وصيانة الحرمات والأعراض،
حتى غزت أوربا بلاد المسلمين
فأشاعوا فكرة الاختلاط الفاسد من جديد.
وقد أرادوا أن يمحوا الروح الإسلامية السائدة في المجتمع الإسلامي.

وقد اتخذ أعداء الأمة من بعض المثقفين
الذين سافروا إلى أوربا،
وحصَّلوا العلم هناك ناصرًا لمآربهم
ومعينًا لتحقيق أهدافهم،
حيث نادوا بالاختلاط الذميم وادعوا أنه ضرورة نفسية واجتماعية،
وحجتهم في ذلك أنه يمنع العقد،
والشعور بالخجل تجاه الجنس الآخر،
وأن منعه حرمان خطير،
فهو يؤدي إلى الإشباع العاطفي،
ويعلم الذوق، وفن التعامل الراقي!!

ومن ثم ذم هؤلاء وأتباعهم التحجب،
واستقرار المرأة في بيتها،
وقد ظهر هذا في تعليمات
مدارس التبشير التي أنشئت خصيصًا لهذه الغاية،
والتي تستند في إعادة تشكيل المرأة المسلمة
على النمط الغربي الذي تتلاشى فيه كلمة
الحرام والحياء والفضيلة،
ومن ثم الدين والعقيدة والأخلاق.

وعمدوا إلى القرآن والسنة،
يحاولون لي أعناق النصوص
حتى تتمشى مع أهوائهم حتى يخدعوا عوام الناس،
فضلوا وأضلوا، وهكذا نمت بذرة السفور
والاختلاط المحرم في المجتمع المسلم،
وأصبح مجتمعًا ممسوخًا يمثل نسخة باهتة من المجتمع الغربي
{مذبذبين بين ذلك لا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء}
.

آثار الاختلاط:

والاختلاط الفاسد شرٌّ كله،
فهو يبدد طاقات الشباب، ويقتل ملكاتهم،
ويصيبهم باليأس والإحباط، بالإضافة
إلى التفكك والضياع وانتشار الجرائم
والفساد وسقوط المجتمع فريسة للرذيلة والانهيار،
وهذه كلها أمور من الطبيعي أن تحدث في مجتمع
عمد إلى الاختلاط فاتخذه سبيلاً!
فهل رأيت إنسانًا قفز في البحر ثم خرج منه دون أن يبتل؟!
وهل يلقي أحدنا بنفسه في النار دون أن يحترق؟!

العلاج الأمثل:

وفي العودة إلى الإسلام ومبادئه السامية
العلاج الأمثل لهذه الأخطار،
حيث يوضح الإسلام أن خير حجاب للمرأة بيتها،
ولم يبح الاختلاط بدون ضوابط.

وقد حرص المسلمون الأُول على آداب الاختلاط،
حتى إنهم كانوا إذا انتهوا من صلاتهم
مكثوا قليلا حتى تخرج النساء قبلهم،
خوفًا من الوقوع فيما حرمه الله
من النظر غير المباح أو الملامسة
غير المشروعة أو نحو ذلك،
وذلك أدعى لجلب المصالح،
ودرء المفاسد، وغلق منافذ الشيطان.

موقف الإسلام:

وقد يتساءل البعض هل نحجر على المرأة ونحبسها في بيتها،
ونجعلها أسيرة جدرانه باسم الإسلام؟

والحقيقة أن الالتزام بالدين ليس حجرًا على المرأة،
وليس قيدًا عليها، فلقد شهدت عصور الإسلام الزاهرة
ما يخالف هذا الرأي الجائر،
فقد كانت النساء تشهد الجماعة
والجمعة في مسجد الرسول
( وتسمع الخطبة والعلم،
حتى إن أم هشام بنت حارثة حفظت سورة (ق)
من فم الرسول
( من كثرة ما سمعتها من فوق منبر الجمعة
.

وفي رواية لأم عطية قالت:
سمعت رسول الله
( يقول: يخرج العواتق (اللائي لم يتزوجن)،
وذوات الخدور (الزوجات)،
والحيض وليشهدن الخير ودعوة المؤمنين،
ويعتزل الحيض المصلى)

تعني بذلك خروج النساء لشهود صلاة العيد.

وكانت النساء يحضرن دروس العلم وتسألن عن أمور دينهن،
وامتد هذا النشاط النسائي إلى المشاركة
في خدمة الجيش والمجاهدين،
فعن أم عطية الأنصارية قالت:
غزوت مع النبي
( سبع غزوات أخلفهم في رحالهم،
وأصنع لهم الطعام، وأداوي الجرحى،
وأقوم على المرضى.
.

بل صح عن نساء بعض الصحابــة
أنهن شاركن في بعــض الــغزوات
والمعارك الإسلامية بحمل السلاح،
عندما أتيحت لهن الفرصة،
ومن ذلك ما قامت به أم عمارة نسيبة بنت كعب
يوم أحد حتى أشاد الرسول
( بما قامت به من أعمال.
،
وكذلك اتخذت أم سليم خنجرًا يوم أحد تبقر به بطن من يقترب منها.

ضوابط الاختلاط:

إن اللقاء بين الرجال والنساء جائز
إذا كان الهدف هو المشاركة في غاية كريمة
تتطلب جهودًا متضافرة من الجنسين،
ولكن في إطار الحدود التي رسمها الإسلام
وبينها لعباده لما فيه صلاحهم وسعادتهم ومن ذلك:

(1) وجود الضرورة أو السبب النبيل الموافق للشرع،
وحبذا لو وجد محرم للمرأة معها.

(2) عدم الإسراف أو التوسع
في خروج المرأة إلا لسبب جائز.

(3) الالتزام بغض البصر، قال تعالى:
{قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم
ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم
إن الله خبير بما يصنعون.
وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن}
.

(4) التزام المسلمة بالزي الشرعي
الذي يصون كرامتها ويحفظ حياءها،
ويكون عنوانًا لوقارها.

(5) أن تتجنب الزينة التي تقود
لارتكاب الفواحش والمنكرات.

(6) الالتزام بآداب الإسلام في حركاتها وسكناتها،
وفي وقوفها ومشيها، وفي كلامها وصمتها.


وهكذا يصون الإسلام كرامة المرأة، وعفتها،
ويحقق لها طهرها ونقاءها،
ويرفع من قدرها ومكانتها،
في مقابل زيف نداءات العصرية والمدنية
والحرية المزعومة التي أشاعت الفساد
على مستوى الأفراد وعلى مستوى المجتمعات.
رد 706 0
2

فتكوت
فتكات نشيطة

٢٥‏/١٠‏/٢٠٠٧ ٤،٠٠ م
ما شاء الله موضوع رائع

هبه مجدى
فتكات غالية قوي

١٧‏/١٠‏/٢٠٠٨ ٣،٥٨ م
فهم بعض الناس من قول أم هشام بنت الحارث بن النعمان(ما حفظت (ق) إلا من في النبي صلى الله عليه وسلم يخطب بها كل جمعة) سنية الخطبة بقراءة سورة (ق) بمفردها، والظاهر أن هذا غير مرادها لأنها قالت (يخطب بها كل جمعة) وفي اللفظ الآخر(وهو يقرأ بها على المنبر في كل جمعة) وفي لفظ(يقرؤها كل يوم جمعة على المنبر إذا خطب الناس)، فهي تقصد أنه يقرأ آيات منها في خطب الجمعة ، ولاتقصد أنه يقرؤها كل جمعة، فحفظتها من كثرة ما يردد النبي صلى الله عليه وسلم آياتها في ثنايا خطبه.

الثالثة:
قال الحافظ ابن القيم رحمه الله في زاد المعاد(1/423-424) ( وكذلك كانت خطبته صلى الله عليه وسلم، إنما هي تقرير لأصول الإِيمان من الإِيمان بالله وملائكته، وكتبه، ورسله، ولقائِه، وذكرِ الجنة، والنار، وما أعدَّ الله لأوليائه وأهل طاعته، وما أعدَّ لأعدائه وأهل معصيته، فيملأ القلوب مِن خُطبته إيماناًَ وتوحيداً، ومعرفة باللّه وأيامه، لا كخُطب غيره التي إنما تُفيد أموراً مشتركة بين الخلائق، وهي النَّوح على الحياة، والتخويف بالموت، فإن هذا أمر لا يُحصِّلُ في القلب إيماناً باللّه، ولا توحيداً له، ولا معرفة خاصة به، ولا تذكيراً بأيامه، ولا بعثاً للنفوس على محبته والشوق إلى لقائه، فيخرج السامعون ولم يستفيدوا فائدة، غير أنهم يموتون، وتُقسم أموالهم، ويُبلي الترابُ أجسامهم، فيا ليت شعري أيّ إيمان حصل بهذا؟! وأيِّ توحيد ومعرفة وعلم نافع حصل به؟!.
ومن تأمل خطب النبي صلى الله عليه وسلم، وخطب أصحابه، وجدها كفيلة ببيان الهدى والتوحيد، وذِكر صفات الربِّ جل جلاله، وأصولِ الإيمان الكلية، والدعوة إلى اللّه، وذِكر آلائه تعالى التي تُحبِّبه إلى خلقه وأيامِه التي تخوِّفهم من بأسه، والأمر بذكره وشكره الذي يُحبِّبهم إليه، فيذكرون مِن عظمة اللّه وصفاته وأسمائه، ما يُحبِّبه إلى خلقه، ويأمرون من طاعته وشكره، وذِكره ما يُحبِّبهم إليه، فينصرف السامعون وقد أحبوه وأحبهم، ثم طال العهد، وخفي نور النبوة، وصارت الشرائعُ والأوامرُ رسوماً تُقام من غير مراعاة حقائقها ومقاصدها، فأعطَوْها صورها، وزيّنوها بما زينوها به فجعلوا الرسوم والأوضاع سنناً لا ينبغي الإخلالُ بها، وأخلُّوا بالمقاصد التي لا ينبغي الإِخلال بها، فرصعوا الخُطب بالتسَجيع والفِقر، وعلم البديع، فَنقَص بل عَدمَ حظُ القلوب منها، وفات المقصود بها.

فمما حفظ من خطبته صلى الله عليه وسلم أنه كان يكثر أن يخطُب بالقرآن وسورة (ق). قالت أم هشام بنت الحارث بن النعمان: ما حفظت (ق) إلا منْ في رسول اللّه صلى الله عليه وسلم مما يخطب بها أعى المنبر.) انتهى.
باب استصحاب النساء لمصلحة المرضى والجرحى والخدمة عن الربيع بنت معوذ قالت : { كنا نغزو مع رسول الله صلى الله عليه وسلم نسقي القوم ونخدمهم ونرد القتلى والجرحى إلى المدينة } . رواه أحمد والبخاري ) .

3301 - ( وعن أم عطية الأنصارية قالت : { غزوت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم سبع غزوات أخلفهم في رحالهم وأصنع لهم الطعام وأداوي الجرحى وأقوم على الزمنى } . رواه أحمد ومسلم وابن ماجه ) .

3302 - ( وعن أنس قال : { كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يغزو بأم سليم ونسوة معها من الأنصار يسقين الماء ويداوين الجرحى } . رواه مسلم والترمذي وصححه ) .

3303 - ( وعن عائشة { أنها قالت : يا رسول الله نرى الجهاد أفضل العمل أفلا نجاهد ؟ قال : لكن أفضل الجهاد حج مبرور } . رواه أحمد والبخاري ) .


مسألة: الْجُزْء السَّابِعبَاب اسْتِصْحَاب النِّسَاء لِمَصْلَحَةِ الْمَرْضَى وَالْجَرْحَى وَالْخِدْمَة عَنْ الرُّبَيِّعِ بِنْتِ مُعَوِّذٍ قَالَتْ : { كُنَّا نَغْزُو مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَسْقِي الْقَوْمَ وَنَخْدُمُهُمْ وَنَرُدُّ الْقَتْلَى وَالْجَرْحَى إلَى الْمَدِينَةِ } . رَوَاهُ أَحْمَدُ وَالْبُخَارِيُّ ) .

3301 - ( وَعَنْ أُمِّ عَطِيَّةَ الْأَنْصَارِيَّةِ قَالَتْ : { غَزَوْتُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سَبْعَ غَزَوَاتٍ أَخْلُفُهُمْ فِي رِحَالِهِمْ وَأَصْنَعُ لَهُمْ الطَّعَامَ وَأُدَاوِي الْجَرْحَى وَأَقُومُ عَلَى الزَّمْنَى } . رَوَاهُ أَحْمَدُ وَمُسْلِمٌ وَابْنُ مَاجَهْ ) .

3302 - ( وَعَنْ أَنَسٍ قَالَ : { كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَغْزُو بِأُمِّ سُلَيْمٍ وَنِسْوَةٍ مَعَهَا مِنْ الْأَنْصَارِ يَسْقِينَ الْمَاءَ وَيُدَاوِينَ الْجَرْحَى } . رَوَاهُ مُسْلِمٌ وَالتِّرْمِذِيُّ وَصَحَّحَهُ ) .

3303 - ( وَعَنْ عَائِشَةَ { أَنَّهَا قَالَتْ : يَا رَسُولَ اللَّهِ نَرَى الْجِهَادَ أَفْضَلَ الْعَمَلِ أَفَلَا نُجَاهِدُ ؟ قَالَ : لَكِنْ أَفْضَلُ الْجِهَادِ حَجٌّ مَبْرُورٌ } . رَوَاهُ أَحْمَدُ وَالْبُخَارِيُّ ) .


مسألة: الجزء السابعباب استصحاب النساء لمصلحة المرضى والجرحى والخدمة عن الربيع بنت معوذ قالت : { كنا نغزو مع رسول الله صلى الله عليه وسلم نسقي القوم ونخدمهم ونرد القتلى والجرحى إلى المدينة } . رواه أحمد والبخاري ) .

3301 - ( وعن أم عطية الأنصارية قالت : { غزوت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم سبع غزوات أخلفهم في رحالهم وأصنع لهم الطعام وأداوي الجرحى وأقوم على الزمنى } . رواه أحمد ومسلم وابن ماجه ) .

3302 - ( وعن أنس قال : { كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يغزو بأم سليم ونسوة معها من الأنصار يسقين الماء ويداوين الجرحى } . رواه مسلم والترمذي وصححه ) .

3303 - ( وعن عائشة { أنها قالت : يا رسول الله نرى الجهاد أفضل العمل أفلا نجاهد ؟ قال : لكن أفضل الجهاد حج مبرور } . رواه أحمد والبخاري ) .


الحاشية رقم: 1قوله : ( عن الربيع ) بالتشديد وأبوها معوذ بالتشديد للواو وبعدها ذال معجمة . قوله : ( كنا نغزو . . . إلخ ) جعلت الإعانة للغزاة غزوا . ويمكن أن يقال : إنهن ما أتين لسقي الجرحى ونحو ذلك إلا وهن عازمات على المدافعة عن أنفسهن . وقد وقع في صحيح مسلم عن أنس أن أم سليم اتخذت خنجرا يوم حنين فقالت : اتخذته إن دنا مني أحد من المشركين بقرت بطنه . ولهذا بوب البخاري : باب غزو النساء وقتالهن . قوله : ( وأداوي الجرحى ) فيه دليل على أنه يجوز للمرأة الأجنبية معالجة الرجل الأجنبي للضرورة . قال ابن بطال : ويختص اتفاقهم ذلك بذوات المحارم , وإن دعت الضرورة فليكن بغير مباشرة ولا مس , ويدل على ذلك اتفاقهم على أن المرأة إذا ماتت ولم توجد امرأة تغسلها أن الرجل لا يباشر غسلها بالمس بل يغسلها من وراء حائل في قول بعضهم كالزهري , وفي قول الأكثر : تيمم .

وقال الأوزاعي تدفن كما هي . قال ابن المنير : الفرق بين حال المداواة وغسل الميت أن الغسل عبادة والمداواة ضرورة , والضرورات تبيح المحظورات ا هـ . وهكذا يكون حال المرأة في رد القتلى والجرحى فلا تباشر بالمس مع إمكان ما هو دونه . وحديث عائشة قد تقدم في أول كتاب الحج . قال ابن بطال : دل حديث عائشة على أن الجهاد غير واجب على النساء . ولكن ليس في قوله { أفضل الجهاد حج مبرور } , وفي رواية البخاري { جهادكن الحج } , ما يدل على أنه ليس لهن أن يتطوعن بالجهاد , وإنما لم يكن واجبا لما فيه من مغايرة المطلوب منهن من الستر ومجانبة الرجال , فلذلك كان الحج أفضل لهن من الجهاد .
موضوعات مميزة

أجمل أحذية للبنوتات الصغيرين من الأختين الحلوين هناء وشيرين

حلمي خطين

صور من الحديقه القرانيه بدبي بكامرتي وحصريا مع نانا نزوله

الف مبروك للمشرفه المميزه ليلى 90 على حفيدتها الجميله نورت الدنيا النهارده

اصابع البطاطا بالجزر من مطبخ نانا نزوله

مخلل الزيتون وجماله مع البرنسيس اتفضلوا معايا الطريقه

مناقيش حبه البركه والجبنه لفطار بسيط ومع البرنسيس اتفضلوا معايا

بسكويت فيري مع بودنج شيكولاته وجيلي ومع البرنسيس اتفضلوا معايا

شورما الدجاج بالكزبره بتكاتي من مطبخ نانا نزوله

سورة يوسف..... ثق في تدبير الله... اصبر. .... لا تيأَس.

فكره للاستفاده من مساحه اكبر داخل الثلاجه من قنينه ماء فارغه بكامرتي وعمل يدي حصريا مع نانا نزوله

مقاسها كبير اه بس تاخد العقل من رقتها وطعامتها

الذباب أعجوبة في الخلق الإلهي

ألام بنتي

مربى الجزر روعه وريحتها جنان ومع البرنسيس اكيد اتفضلوا معايا

كرشة بيرو اول مرة واوووو ●

بيتزا بشكل الكب الكيك روعه وتشرف في العزومات ومع البرنسيس ●

مناقيش بالجبنه والزعتر والرايب بسيطه وسهله ومع البرنسيس

فطيره الضفيره بالجبنه مع نانا نزوله

كيف نحبب أبنائنا في رسول الله واتباع سنته

مشرفات القسم
مراقبات القسم
الفتوكات المتواجدات
الزائرات المتواجدات