مواضيع فتكات المميزة

المواضيع المميزة التي تكتبها العضوات و تختارها الادارة لتميزها كل اسبوع

اقتراحات لتطوير الموقع

أفكار العضوات لتطوير موقع فتكات

قسم المواضيع المكررة

قسم خاص بالمواضيع التي تضاف و تكون هناك موضوعات مشابهة سابقة لها

ثقافة و معلومات

قسم الثقافة و المعلومات العامة و المتخصصة

السياحة و السفر

قسم خاص بالسياحة والسفر ومعلومات عن الدول و الاماكن السياحية

تعليم اللغات

منتدى خاص بتعليم اللغات الاجنبية

Foreign Fatakat

Fatakat topics in other languages

الكمبيوتر و الانترنت

حلول للمشاكل التي تواجهنا في الكمبيوتر و الانترنت و معلومات مفيدة عنهما

موبايلات

كل ما يتعلق بالموبايل من اخبار و برامج و موديلات

اخبار الكمبيوتر والانترنت

منتدى خاص بأخر أخبار الكمبيوتر والإنترنت

اخبار

جديد الاخبار و الاخبار العاجلة في مصر و العالم

صور

صور في كل المجالات (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

فيديو

منوعات فيديو و افلام (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

تسجيلات صوتية

صوتيات منوعة (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

نكت و طرائف

جديد النكت و الطرائف

منوعات

جديد الترفيه من الاخبار و المنوعات والصور من كل مكان

العاب و مسابقات

العاب و مسابقات ترفيهية

مستعمل (سكند هاند)

سوق المستعمل بين عضوات فتكات

عروض فتكات

عروض وخصومات فتكات

الاستثمار و اخبار الاقتصاد

تبادل خبرات العضوات في الاستثمار و الادخار و متاقشة تأثير الاخبار الاقتصادية عليهن

زهرات فتكات

عمرك اقل من 18 سنة؟ تعالي و دردشي مع صاحباتك في عالم زهرات فتكات!

إيمانيات الزهرات

نتعلم سويا ديننا واخلاقنا ونطور سلوكياتنا

شات زهرات فتكات

شات للزهرات فقط، ممنوع دخول الكبار :)

تعليم و مدارس

قسم معلومات عن المدارس وتجارب العضوات معها

ركن المخطوبات

قسم خاص للمخطوبات و مواضيع تهمهن

معاملة الازواج

مناقشات و نصائح عن معاملة الازواج سعيا لعلاقة زوجية سعيدة

طفولة وأمومة

صحة الطفل و كل ما يهمه من ازياء و العاب و تعليم و رعاية و تربية

صحة المرأة

مواضيع و مناقشات تهمك لصحتك حيث تهتم بتخصص النساء و الولادة

صحة العائلة

مجال الطب بصفة عامة لإفادة عائلتك وقاها الله و إياك كل شر

العيادة النفسية و التنمية البشرية

تعلمي كيف تنمين نفسك و مهاراتك و تتخلصين من المخاوف و العقد لحياة افضل!

الاعشاب و الطب البديل

فوائد الاعشاب و الثمار و كيفية التداوي بها و الطرق التقليدية للطب البديل

المنتدى الإسلامي

المواضيع الدينية و الفتاوى و الاستشارات

القرآن الكريم

انشطة حفظ القرآن الكريم و التفسير و التجويد

السنة النبوية

الاحاديث الشريفة و بيان الاحاديث الصحيحة و الاحاديث الموضوعة

الفقه الإسلامي

يتناول المسائل الفقهية والاحكام الشرعية المختلفة

صوتيات ومرئيات اسلامية

دروس ومحاضرات ومواد اسلامية

معهد اعداد داعيات فتكات

دروس ومحاضرات وواجبات منهج اعداد الداعيات

تفسير الاحلام

تفسير الاحلام بواسطة العضوات ذوات الخبرة في الاحلام

الترحيب و الاجتماعيات

الترحيب بالمشتركات الجدد و التهاني بالمناسبات المختلفة و التعارف

دردشة و مواضيع عامة

المواضيع العامة و الحوارات التي لا تندرج تحت المنتديات المتخصصه

فضفضة و تجارب

طلبات المشورة و ابداء الرأي في المشكلات و تجارب العضوات مع الحياة

قضايا مجتمعية

منتدي لمناقشة جميع القضايا المجتمعية التي تهم المرأة والأسرة بصفة عامة

فتوكات الدول العربية

ملتقى بنات وسيدات الدول العربية في فتكات

المغتربات

قسم خاص بالمغتربات لتبادل الأخبار و الخبرات والفضفضة

شات فتكات

ابدئي محادثة جديدة او شاركي في محادثة موجودة من قبل

رد 0 0
0
مشرفة عامة
رسول الله صلى الله عليه وسلم والنظام المالي والتكافل (دموع الورده)

١٠‏/٨‏/٢٠١٩
السيرة النبوية
 

(خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِمْ بِهَا ) [التوبة: 103].
الزكاة نموذج واضح للتكافل الاجتماعي الذي جاء به الإسلام، ومن أروع الأحاديث التي تتصل بالتكافل الاجتماعي قول النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه: «مَنْ كَانَ مَعَهُ فَضْلُ ظَهْرٍ فَلْيَعُدْ بِهِ عَلَى مَنْ لَا ظَهْرَ لَهُ، وَمَنْ كَانَ لَهُ فَضْلٌ مِنْ زَادٍ فَلْيَعُدْ بِهِ عَلَى مَنْ لَا زَادَ لَهُ» (رواه مسلم)
قَالَ الراوي: «فَذَكَرَ مِنْ أَصْنَافِ الْمَالِ مَا ذَكَرَ حَتَّى رَأَيْنَا أَنَّهُ لَا حَقَّ لِأَحَدٍ مِنَّا فِي فَضْلٍ».



هديه صلى الله عليه وسلم في الزكاة
هديه صلى الله عليه وسلم في إخراج الزكاة أكمل الهدي في وقتها، وفي قدرها، وفي نصابها، وفي مصرفها، وقد راعى فيها صلى الله عليه وسلم مصلحة كل من أرباب الأموال والمساكين معًا.
توضح وصية النبي صلى الله عليه وسلم لمعاذ بن جبل-رضي الله عنه- حينما بعثه سفيرًا إلى اليمن أهمية الزكاة ومفهومها وعلى من تجب ولمن تجب، قال النبي صلى الله عليه وسلم لمعاذ: «إِنَّك سَتَأْتِي قَوْمًا أَهْلَ كِتَابٍ، فَإِذَا جِئْتَهُمْ فَادْعُهُمْ إِلَى أَنْ يَشْهَدُوا أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، وَأَنَّ مُحَمَّدًا رَسُولُ اللَّهِ، فَإِنْ هُمْ أَطَاعُوا لَكَ بِذَلِكَ، فَأَخْبِرْهُمْ أَنَّ اللَّهَ قَدْ فَرَضَ عَلَيْهِمْ خَمْسَ صَلَوَاتٍ فِي كُلِّ يَوْمٍ وَلَيْلَةٍ، فَإِنْ هُمْ أَطَاعُوا لَكَ بِذَلِكَ، فَأَخْبِرْهُمْ أَنَّ اللَّهَ قَدْ فَرَضَ عَلَيْهِمْ صَدَقَةً، تُؤْخَذُ مِنْ أَغْنِيَائِهِمْ فَتَرُدُّ عَلَى فُقَرَائِهِمْ، فَإِنْ هُمْ أَطَاعُوا لَك بِذَلِكَ، فَإِيَّاكَ وَكَرَائِمَ أَمْوَالِهِم...» (رواه البخاري).



لقد أوضح حديثه صلى الله عليه وسلم مع معاذ ما للزكاة من أهمية؛ فقد ذكرها ترتيبًا بعد الشهادتين والصلاة.
وأوضح صلى الله عليه وسلم مفهوم الزكاة: أنها نظام للتكافل الاجتماعي، حيث تؤخذ من أغنياء البلد فتُرَدُّ على فقرائه، وأوضح أن الهدف ليس جمع المال فحسب، فقد حذَّر رسول الله صلى الله عليه وسلم من المساس بنفائس أموال الناس وممتلكاتهم الخاصة إن هم أطاعوا بدفع المستحق من الزكاة، فالقضية ليست قضية جمع مال بقدر ما هي قضية عادلة (وضْعُ المال في مَوْضِعِه المُسْتَحَّقِ).
وقد فهم ذلك صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلما بعث معاذٌ صلى الله عليه وسلم الصدقة من اليمن إلى عمر رضي الله عنه، أنكر عليه ذلك عمر وقال: لم أبعثك جابيًا ولا آخذَ جزيةٍ؛ ولكن بعثتُك لتأخُذَ من أغنياء الناس فتردَّ على فقرائهم!!.
النظام المالي والتكافل الاجتماعي في الإسلام نظام متكامل وليس أحكامًا متفرقة، اذكر أبعاد هذا التكافل التي تبين عظمة شرع الله.



أصناف المال التي تجب فيها الزكاة
جعلها الرسول صلى الله عليه وسلم في أربعة أصناف من المال، وهي أكثر الأموال تداولًا بين الناس:
1. بهيمة الأنعام (الإبل، والبقر، والغنم).
2. الزروع والثمار.
3. الجوهران اللذان بهما قوام العالم وهما: (الذهب والفضة).
4. أموال التجارة، على اختلاف أنواعها.



ثم إنه صلى الله عليه وسلم أوجبها مرةً واحدةً كُلَّ عامٍ، على الزروع والثمار عند كمالها ونضجها، أما الأموال فمرة واحدة كل عام، مراعيًا في ذلك مصلحة كل من أرباب الأموال والفقراء والمساكين؛ إذ وجوبها في أقل من ذلك يضر بأصحاب المال، ووجوبها في أكثر من ذلك يضر بالفقراء والمساكين؛ لذا جعلها كل عام مرة واحدة.
روى إبراهيمُ بنُ عطاءٍ (مولى عِمْرانَ بنِ حصينٍ)، عن أبيه: «أَنَّ زِيَادًا أَوْ بَعْضَ الْأُمَرَاءِ بَعَثَ عِمْرَانَ بْنَ حُصَيْنٍ عَلَى الصَّدَقَةِ، فَلَمَّا رَجَعَ، قَالَ لِعِمْرَانَ: أَيْنَ الْمَالُ؟ قَالَ: وَلِلْمَالِ أَرْسَلْتَنِي؟! أَخَذْنَاهَا مِنْ حَيْثُ كُنَّا نَأْخُذُهَا عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم، وَوَضَعْنَاهَا حَيْثُ كُنَّا نَضَعُهَا عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم». 
(رواه أبو داود وابن ماجه).



توزيع الزكاة على المستحقين
وهم ثمانية أصناف بنص القرآن الكريم: (إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ) [التوبة: 60].
وكان من هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم تفريق الزكاة على المستحقين الذين في بلد المال، ففقراء هذا البلد أَوْلى بزكاة أموال أغنيائهم من بلد آخر.
وهذا واضح في حديثه صلى الله عليه وسلم لمعاذ حينما أرسله إلى أهل اليمن: «.. فَأَخْبِرْهُمْ أَنَّ اللَّهَ قَدْ فَرَضَ عَلَيْهِمْ صَدَقَةً تُؤْخَذُ مِنْ أَغْنِيَائِهِمْ فَتَرُدُّ عَلَى فُقَرَائِهِمْ..» (رواه البخاري).



وكان من هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا عَلِم من الرَّجُلِ فقرًا أعطاه الزكاةَ، أمَّا إنْ سأله أحدٌ من أهل الزكاة ولم يعرف حاله أعطاه بعد أن يخبره أنه لا حظَّ فيها لغني ولا لقوي مكتسب، قال صلى الله عليه وسلم: «لَا حَظَّ فِي الزَّكَاةِ لِغَنِيٍّ وَلَا لِذِي مِرَّةٍ قَوِيِّ (أي: لا تصلح الزكاة لغني ولا لصحيح سويّ ولا لعامل قوي)» (رواه أبو داود والنسائي).
قال الله تعالى: (إنما الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ) [التوبة: ٦٠].
الإنفاق منه الواجب كالزكاة، ومنه المستحب كالصدقة، بيِّن أثر هذا النوع من التكافل على المجتمع.



مراعاة مصلحة أرباب الأموال
رغم حثّ رسول الله صلى الله عليه وسلم على الصدقة والبذل والإنفاق في سبيل الله في مواطن كثيرة، إلا إنه صلى الله عليه وسلم راعى مصلحة أرباب الأموال أيضًا!!
وعندما أخطأ كعب بن مالك -رضي الله عنه- بتخلفه عن جيش المسلمين الخارج إلى تبوك أراد أن يُكفِّر عن ذنبه بأن يتصدق بكل ماله. فنجده صلى الله عليه وسلم يقول: له: «أَمْسِكْ عَلَيْكَ بَعْضَ مَالِكَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ». (رواه البخاري).
راعى رسول الله صلى الله عليه وسلم في هذا الموقف مصلحة كَعْب بن مالك من كعب نفسه! فكان أرحم بعيال كَعْبٍ من كَعْبٍ نفسه!!
وراعى النبي صلى الله عليه وسلم مصلحة المال وصاحبه فأمر بالتجارة والتنمية للمال، فأرشد صلى الله عليه وسلم أولياء اليتيم قائلًا: «اتَّجَرُوا فِي مَالِ الْيَتَامَى لَا تَأْكُلُهَا الزَّكَاةُ». (رواه الطبراني).
قال سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه- وقد أراد التصدق بماله في مرض ألمَّ به: «جَاءَنَا رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلميَعُودُنِي مِنْ وَجَعٍ اشْتَدَّ بِي زَمَنَ حَجَّةِ الْوَدَاعِ فَقُلْتُ: بَلَغَ بِي مَا تَرَى وَأَنَا ذُو مَالٍ وَلا يَرِثُنِي إِلا ابْنَةٌ لِي أَفَأَتَصَدَّقُ بِثُلُثَيْ مَالِي؟ قَالَ: لا، قُلْتُ: بِالشَّطْرِ؟ قَالَ: لا، قُلْتُ: الثُّلُثُ؟ قَالَ: الثُّلُثُ كَثِيرٌ، أَنْ تَدَعَ وَرَثَتَكَ أَغْنِيَاءَ خَيْرٌ مِنْ أَنْ تَذَرَهُمْ عَالَةً يَتَكَفَّفُونَ النَّاسَ، وَلَنْ تُنْفِقَ نَفَقَةً تَبْتَغِي بِهَا وَجْهَ اللَّهِ إِلَّا أُجِرْتَ عَلَيْهَا حَتَّى مَا تَجْعَلُ فِي فِي امْرَأَتِكَ» (رواه البخاري).
قال رسولُ الله صلى الله عليه وسلم: «دِينَارٌ أَنْفَقْتَهُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَدِينَارٌ أَنْفَقْتَهُ فِي رَقَبَةٍ وَدِينَارٌ تَصَدَّقْتَ بِهِ عَلَى مِسْكِينٍ وَدِينَارٌ أَنْفَقْتَهُ عَلَى أَهْلِكَ أَعْظَمُهَا أَجْرًا الَّذِي أَنْفَقْتَهُ عَلَى أَهْلِكَ» (رواه مسلم).


كيف تقتدي به صلى الله عليه وسلم؟
1. أَخرِجْ زكاةَ مالِكَ وأَكْثِرْ من الصدقة متبعًا هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم في إخراج الزكاة؛ يبارك الله لك في مالك، واحرص على الأقربين، فأهلُك أَوْلى بِبِرِّك وإحسانِك.
2. اتبع سنته صلى الله عليه وسلم وابتعد عن الاشتراكية (الملكية الاقتصادية الجماعية) التي تطحن الأغنياء وتفقرهم، وعن الرأسمالية (الملكية الاقتصادية الفردية) التي تطحن الفقراء وتهلكهم.
3. تأمل سيرته لتعرف كيف توازن في الإنفاق على أوجه الخير والبر ومساعدة المساكين مع مراعاة مصلحة الأبناء والأهل والورثة.
4. إياك وعدم إخراج الزكاة، فهذا هلاك لك وللمال وللمجتمع، قال صلى الله عليه وسلم «مَا مِنْ صَاحِبِ ذَهَبٍ وَلَا فِضَّةٍ لَا يُؤَدِّي زَكَاتَها إِلَّا أُحْمِيَتْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، فجُعِلَتْ صَفِائِحَ مِنْ نَارٍ، فَكُوِيَ بِهَا جَنْبُهُ وَجَبِينُهُ وَظَهْرُهُ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ، ثُمَّ يَرَى سَبِيلَهُ إِمَّا إِلَى الْجَنَّةِ وَإِمَّا إِلَى النَّارِ» (رواه مسلم)، وقال صلى الله عليه وسلم «وَلَمْ يَمْنَعُوا زَكَاةَ أَمْوَالِهِمْ إِلَّا مُنِعُوا الْقَطْرَ مِنَ السَّمَاءِ، وَلَوْلَا الْبَهَائِمُ لَمْ يُمْطَرُوا» (رواه ابن ماجه).
5. إياك والشح والبخل وامتلاء القلب بحب الدنيا قال صلى الله عليه وسلم «..وَاتَّقُوا الشُّحَّ؛ فَإِنَّ الشُّحَّ أَهْلَكَ مَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ، حَمَلَهُمْ عَلَى أَنْ سَفَكُوا دِمَاءَهُمْ، وَاسْتَحَلُّوا مَحَارِمَهُمْ» (رواه أحمد)، وتذكر أنه صلى الله عليه وسلم كان أجود الناس.
6. احرص على التكافل الاجتماعي بالنفقة والبذل والصدقة والزكاة، ولا تنسَ أن تمتع نفسك بما رزقك الله، قال تعالى: (وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللهُ الدَّارَ الآخِرَةَ وَلَا تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا ) [القصص 77] وقال صلى الله عليه وسلم «كُلُوا، وَاشْرَبُوا، وَتَصَدَّقُوا فِي غَيْرِ سَرَفٍ وَلا مَخِيلَةٍ، إِنَّ اللَّهَ تَعَالَى يُحِبُّ أَنْ يَرَى أَثَرَ نِعْمَتِهِ عَلَى عَبْدِهِ» (رواه أحمد).

رد 62 2
3

مديحه 2011
مشرفه فى القسم الاسلامي

١٨‏/٧‏/٢٠١٩ ٨،١٢ ص
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم 
تم النقل الى القسم المناسب 

مديحه 2011
مشرفه فى القسم الاسلامي

٢٧‏/٧‏/٢٠١٩ ١،٥٧ م

سارة سرسور
فتكات غالية قوي

١٠‏/٨‏/٢٠١٩ ٧،٤٨ ص
موضوعات مميزة

مشاركتي الفائزة بالمركز الأول في مسابقة موقف مضحك حصل ليكى و انتى صغيرة فى المدرسة

مشاركتي الفائزة بالمركز الثالث في مسابقة موقف مضحك حصل ليكي وانتي صغيرة في المدرسة*( نسمة المؤمن )

مشاركتي الفائزة بالمركز الثانى بقسم الصور للعام الهجري الجديد 1441 ( محبه لله ورسول الله )

مشاركتي الفائزة بالمركز الأول في مسابقة صورة العام الهجري الجديد 1441

مشاركتي الفائزة بالمركز الثالث بمسابقة الصور للعام الهجري الجديد

ما رايك باقسام المنتدي فتكات

نتيجة مسابقة قسم النكت و الطرائف BACK TO SCHOOL  مسابقة موقف مضحك حصل ليكى و انتى صغيرة فى المدرس

النظام الدراسي المصري الجديد وصفة فاشلة مصممة للطبقة المرفهة

لا الحلم بيتحقق ولا قادرة ابطل احلم :(

طريقة عمل الريش الضاني بطريقة صحية ومغذية *( نسمة المؤمن )

❤ ◕‿◕ ❤نتيجة مسابقة قسم الصور صورة العام الهجرى الجديد 1441 ❤ ◕‿◕ ❤

من ام حمزه المصرى فراخ هندى بصوص الكاجو

تكريم مشتركات حملة نجمات الصيف 2019

لا قصة احكيها.......

طريقتي في عمل طبق عاشوراء (ليلي90)

مسقعه باذنجان بطريقه مختلفه مع نانا نزوله

باينة بالصوص الابيض والمشروم بيرو

اجمل واحلى قبعه حصريا على فتكات ولاول مره

منظمة المرأة العربية تعلن إطلاق بوابة إلكترونية لصاحبات المشروعات الصغيرة *( نسمة المؤمن )

فضل شهر الله المحرم وصيام عاشوراء

مشرفات القسم
مراقبات القسم
الفتوكات المتواجدات
الزائرات المتواجدات