مواضيع فتكات المميزة

المواضيع المميزة التي تكتبها العضوات و تختارها الادارة لتميزها كل اسبوع

اقتراحات لتطوير الموقع

أفكار العضوات لتطوير موقع فتكات

قسم المواضيع المكررة

قسم خاص بالمواضيع التي تضاف و تكون هناك موضوعات مشابهة سابقة لها

ثقافة و معلومات

قسم الثقافة و المعلومات العامة و المتخصصة

السياحة و السفر

قسم خاص بالسياحة والسفر ومعلومات عن الدول و الاماكن السياحية

تعليم اللغات

منتدى خاص بتعليم اللغات الاجنبية

Foreign Fatakat

Fatakat topics in other languages

الكمبيوتر و الانترنت

حلول للمشاكل التي تواجهنا في الكمبيوتر و الانترنت و معلومات مفيدة عنهما

موبايلات

كل ما يتعلق بالموبايل من اخبار و برامج و موديلات

اخبار الكمبيوتر والانترنت

منتدى خاص بأخر أخبار الكمبيوتر والإنترنت

اخبار

جديد الاخبار و الاخبار العاجلة في مصر و العالم

صور

صور في كل المجالات (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

فيديو

منوعات فيديو و افلام (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

تسجيلات صوتية

صوتيات منوعة (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

نكت و طرائف

جديد النكت و الطرائف

منوعات

جديد الترفيه من الاخبار و المنوعات والصور من كل مكان

العاب و مسابقات

العاب و مسابقات ترفيهية

مستعمل (سكند هاند)

سوق المستعمل بين عضوات فتكات

عروض فتكات

عروض وخصومات فتكات

الاستثمار و اخبار الاقتصاد

تبادل خبرات العضوات في الاستثمار و الادخار و متاقشة تأثير الاخبار الاقتصادية عليهن

زهرات فتكات

عمرك اقل من 18 سنة؟ تعالي و دردشي مع صاحباتك في عالم زهرات فتكات!

إيمانيات الزهرات

نتعلم سويا ديننا واخلاقنا ونطور سلوكياتنا

شات زهرات فتكات

شات للزهرات فقط، ممنوع دخول الكبار :)

تعليم و مدارس

قسم معلومات عن المدارس وتجارب العضوات معها

ركن المخطوبات

قسم خاص للمخطوبات و مواضيع تهمهن

معاملة الازواج

مناقشات و نصائح عن معاملة الازواج سعيا لعلاقة زوجية سعيدة

طفولة وأمومة

صحة الطفل و كل ما يهمه من ازياء و العاب و تعليم و رعاية و تربية

صحة المرأة

مواضيع و مناقشات تهمك لصحتك حيث تهتم بتخصص النساء و الولادة

صحة العائلة

مجال الطب بصفة عامة لإفادة عائلتك وقاها الله و إياك كل شر

العيادة النفسية و التنمية البشرية

تعلمي كيف تنمين نفسك و مهاراتك و تتخلصين من المخاوف و العقد لحياة افضل!

الاعشاب و الطب البديل

فوائد الاعشاب و الثمار و كيفية التداوي بها و الطرق التقليدية للطب البديل

المنتدى الإسلامي

المواضيع الدينية و الفتاوى و الاستشارات

القرآن الكريم

انشطة حفظ القرآن الكريم و التفسير و التجويد

السنة النبوية

الاحاديث الشريفة و بيان الاحاديث الصحيحة و الاحاديث الموضوعة

الفقه الإسلامي

يتناول المسائل الفقهية والاحكام الشرعية المختلفة

صوتيات ومرئيات اسلامية

دروس ومحاضرات ومواد اسلامية

معهد اعداد داعيات فتكات

دروس ومحاضرات وواجبات منهج اعداد الداعيات

تفسير الاحلام

تفسير الاحلام بواسطة العضوات ذوات الخبرة في الاحلام

الترحيب و الاجتماعيات

الترحيب بالمشتركات الجدد و التهاني بالمناسبات المختلفة و التعارف

دردشة و مواضيع عامة

المواضيع العامة و الحوارات التي لا تندرج تحت المنتديات المتخصصه

فضفضة و تجارب

طلبات المشورة و ابداء الرأي في المشكلات و تجارب العضوات مع الحياة

قضايا مجتمعية

منتدي لمناقشة جميع القضايا المجتمعية التي تهم المرأة والأسرة بصفة عامة

فتوكات الدول العربية

ملتقى بنات وسيدات الدول العربية في فتكات

المغتربات

قسم خاص بالمغتربات لتبادل الأخبار و الخبرات والفضفضة

شات فتكات

ابدئي محادثة جديدة او شاركي في محادثة موجودة من قبل

رد 0 0
0
فتكات نشيطة
افتوني

٢٦‏/٥‏/٢٠١٩
طلب فتوى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا محتارة جدا اخواتي بصراحة انا ما اعرف اذا طهرت من الحيض او لسا ، بظل تقريبا يومين الى 3 ايام بدون نزول اي شيء يوحي لي بان الحيض معي فقط بينزل مني مثل الماء افرازات شفافة وبعدين بغتسل ولكن سبحان الله لما بغتسل في نفس اليوم او اليوم الي بعده بينزل مني افرازات صفراء ومش عارفة اذا هي الصفرة او لا ، سؤالي هو هل الافرازات الشفافة
(الي مش لونها ابيض) هي الي بيقولوا عليها القصة البيضاء ؟ ولو لا مش هي يبقى كيف اعرف ان الافرازات الصفراء هي الصفرة او لا.
وجزاكم الله كل خير 
 
رد 400 0
4

منة الكريم
مديرة متخصصة

١٤‏/١١‏/٢٠١٨ ٦،٤٧ م

السؤال

عندما كان يأتيني الحيض زمان من سنين ، كنت أحيانا أطهر ، ثم تنزل علي الدورة مرة أخرى ، وأيضا كنت أحيانا لا أعرف الطهر ( يختلط علي ) ، وأسأل أمي : أهذا طهر أم لا ؟ وكان ينزل علي إفراز أصفر ، وكنت أنتظر حتى يخف الصفار ويصبح أبيض ، حتى أغتسل ، وأحيانا لا ينزل الأبيض ، فكنت أنتظر حتى 15 يوما ، ثم أغتسل ، لأن أمي سألت شيخا فقال لها ذلك ، وقال لها : لا تغتسل حتى ترى القصة البيضاء ، ولكن بعد ذلك بفترة طويلة سألتني أختي عن إفرازي العادي في الطهر ، فأخبرتها بأنه مصفر ، وليس أبيض ، فقالت لي عليك أن تغتسلي عندما ينزل عليك الإفراز العادي الذي ينزل عليك في الطهر (الأصفر) ، فأصبحت أفعل ذلك .
فهل علي قضاء الصلوات السابقة ؟ وكيف أعرف عددها ؟ وما كيفية قضائها ؟
علما بأني موسوسة وسواسا شديدا ، وأخاف أيضا أن أكون اغتسلت وأنا حائض ، وأفكر في قضاء هذه الصلوات ، ولست متأكدة ، وأنا خائفة جدا ، ادع لي بالهداية .
وكذلك أخشى أني في بداية بلوغي لم أكن أقضي الوقت الذي تأتيني فيه الدورة ولم أصله بعد ، كأن يأتيني في العصر وأنا لم أصله ، ولكني لست متأكدة .
فهل أقضي هذه الصلوات ؟ وما كيفية قضائها ؟
نص الجواب
 

الحمد لله
الطهر له علامتان عند النساء :
الأولى : نزول القصة البيضاء .
الثانية : انقطاع دم الحيض ، بحيث لو احتشت المرأة بقطنة ونحوها خرجت نظيفة ، لا أثر عليها من دم أو صفرة أو كدرة .
فبعض النساء تعرف طهرها بالقصة البيضاء ، والبعض الآخر لا يرين القصة ، بل يكون الجفاف التام علامة على طهرها .
والْقَصَّةُ البيضاء : هي شَيْءٌ يُشْبِهُ الْخَيْطَ الأَبْيَضَ يَخْرُجُ مِنْ قُبُلِ النِّسَاءِ فِي آخِرِ أَيَّامِهِنَّ يَكُونُ عَلامَةً عَلَى طُهْرِهِنَّ .
وَقِيلَ : هُوَ مَاءٌ أَبْيَضُ يَخْرُجُ فِي آخِرِ الْحَيْضِ .
ينظر : "الموسوعة الفقهية الكويتية" (23/279) .
ثانياً :
إذا انقطع دم الحيض وجف المحل من الدم ، جفافاً تاماً ، فقد طهرت من حيضك ، ثم لا تبالي بما ينزل عليك من ماء أصفر أو غيره ؛ لحديث أم عطية رضي الله عنها قالت : " كُنَّا لَا نَعُدُّ الْكُدْرَةَ وَالصُّفْرَةَ بَعْدَ الطُّهْرِ شَيْئًا " رواه أبو داود(307) وصححه الشيخ الألباني.
قال النووي رحمه الله : " علامة انقطاع الحيض ووجود الطهر : أن ينقطع خروج الدم ، وخروج الصفرة والكدرة , فإذا انقطع طهرت سواء خرجت بعده رطوبة بيضاء أم لا " .
انتهى من "المجموع" (2/562).
وسئل علماء " اللجنة الدائمة " (4/206) : " ترى المرأة بعد انتهاء دم الحيض لوناً يميل للبني ، صغير البقعة ، قليل الكمية ، دون أن ترى علامة للحيض ، وقد يستمر يومين أو أكثر ، فماذا يكون عليها ؛ هل تصلي وتصوم ؟ أم تنتظر إلى أن ترى الطهر الجاف أو العلامة ؟
فأجابوا: "
إذا طهرت المرأة من حيضتها ، فرأت - بعد الطهر وعلامة الجفاف أو القصة البيضاء - بعض الإفرازات ؛ فإنها لا تعدها حيضاً ، وإنما حكمها حكم البول ، عليها الاستنجاء منها ، والوضوء الشرعي ، وهذا أمر يحصل لكثير من النساء ، وتمضي في طهرها بأداء الصلوات وصيام رمضان ، وقد صح عن أم عطية رضي الله عنها أنها قالت : ( كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئا ) رواه أبو داود بسند صحيح ، ورواه البخاري لكن دون قولها بعد الطهر " انتهى .
وجاء أيضاً : في فتاوى "اللجنة الدائمة" : (4/222) المجموعة الثانية : " نعرف أن الطهر يتبين بحالتين : الجفاف أولاً أو القصة البيضاء ، ومشكلتي أنني أرى الجفاف ثم بعد أيام أرى القصة البيضاء ، وأحياناً أرى القصة البيضاء ثم أرى بعده الكدرة والصفرة ..
فأجابوا : إذا رأت الحائض الطهر التام واغتسلت من حيضها فإنها لا تلتفت لما يحصل بعد ذلك من الكدرة والصفرة ؛ لقول أم عطية رضي الله عنها ( كنا لا نعد الكدرة والصفرة بعد الطهر شيئاً ) " انتهى.
أما إذا نزلت صفرة أو كدرة متصلة بدم الحيض ، فلا تعجل المرأة بالاغتسال؛ لأن الصفرة المتصلة بالدم دليل على عدم النقاء من الحيض ؛ ولهذا قالت أم عطية : ( بعد الطهر ) ؛ فدل على أن للصفرة والكدرة قبل تحقق الطهر ، أثرا ؛ فهي دليل على عدم النقاء من الحيض .
وأما الانتظار مدة خمسة عشر يوما ، فهو في حق من لم تر واحدة من العلامتين السابقتين للطهر ؛ بل استمر الدم معها ، فإنها تمكث خمسة عشر يوما ، ثم تتطهر ، وتصلي وتصوم ، عند جمهور الفقهاء .
وأما قبل ذلك : فإنها متى رأت الطهر ، تطهرت ، وصلت وصامت ، على ما سبق .
وينظر : "المغني" ، لابن قدامة (1/214) ، وأيضا : جواب السؤال رقم : (95421) .
ثالثاً:
أما قضاء ما فاتك من الصلوات ، لأنك معذورة في ذلك بالجهل بالحكم الشرعي ، خاصة لو كنت سألت أحدا من المشايخ أو المفتين ، فأفتاك بشيء ، فهذا أدعى للعذر ، ولو كان ما عملت ، أو ما أفتاك به : خطأ في واقع الأمر .
وللاستزادة ينظر جواب سؤال رقم : (45885) .
والذي ننصحك به : ألا تلتفي لكثرة الوساوس والشكوك ، فإن من شأنها أن تفسد عليك عبادك ، وتكدر عليك عيشك ، ثم إن فتح بابها ، لا ينتهي عند حد ، ولا يتوقف على حال ؛ بل متى استرسلت وراء الشكوك في شيء ، فتح عليك الشيطان غيره .
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: " إذا كَثُرت الشُّكوك مع الإِنسان ، حتى صار لا يفعل فِعْلاً إلا شَكَّ فيه : إنْ توضأ شَكَّ ، وإنْ صَلَّى شَكَّ ، وإن صام شَكَّ ، فهذا أيضاً لا عِبْرَة به ؛ لأن هذا مرض وعِلَّة ، والكلام مع الإِنسان الصَّحيح السَّليم مِن المرض ، والإِنسان الشكّاك هذا يعتبر ذهنه غير مستقر ، فلا عِبْرَة به " انتهى من " الشرح الممتع "(3/379) .
نسأل الله أن ييسر لك أمرك ، ويعافيك مما ابتلاك به .

والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب
 

منة الكريم
مديرة متخصصة

١٤‏/١١‏/٢٠١٨ ٦،٤٨ م
السلام عليكم

أنا أحتار كثيراً في معرفة طهري، فأرجو منكم تعليمي، تأتيني الدورة خمسة أيام دم، ثم بني غامق إلى أن تصل للصفرة الفاتحة، ثم لا أفرق بينها وبين إفرازاتي الطبيعية، وهل جفافي قليلاً طهر؟ أو أنتظر إفرازاتي الطبيعة وأعتبرها طهراً؟ أشعر بالجفاف لكن إذا مسحت أجد بللاً خفيفاً، هل هو القصة البيضاء أو الإفراز الطبيعي؟ تخيلوا إلى درجة أن زواج ابنة عمتي احتمال أن يكون يوم طهري، وقلقة جداً لأني أستحم أكثر من مرة، ساعدوني، لا أريد كلاماً عن القصة البيضاء أو الجفاف، كيف أعرف القصة البيضاء؟ وكيف أعرف الجفاف؟

أرجو منكم وصف القصة البيضاء والصفرة، وإفرازات الفرج الطبيعية بشكل يسير، لأني لا أفهم كلام العلماء، وهذا جلب لي الوسواس لدرجة أني أستحم ثلاث مرات في اليوم، أو أقل خوفاً من فوات الصلاة، وأرجو منكم توضيح قضاء ما يفوتني، لأني أصلي تقريباً صلاة 3 أيام، وأصلي السنن، فهل يجوز لي ذلك؟

وجزيتم كل خير.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ n n f حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

مرحبًا بك -ابنتنا العزيزة- في استشارات إسلام ويب، نسأل الله تعالى أن يفقهك في دينه.

بالنسبة للإفرازات البُنية أو الصفراء: أما البنية فإن الأمر فيها واضح من حيث الكيفية وهيأتها، فإنها بُنية اللون، يسميها الفقهاء (الكدرة)، وهي شبيهة بالماء إذا خُلط بالتراب، فهذا اللون -أو هذا النوع من الإفرازات- نحن نفتي في موقعنا بأنه لا يُعدُّ حيضًا، إلا إذا كان في مدة العادة للمرأة صاحبة العادة، أو كان متصلاً بالدم، أي جاء بعد الدم دون أن يفصل بينه وبين الدم فاصل من انقطاع الدم، ومثل هذا (الصُّفْرة)، وهي مثل اسمها، يعني سائل أصفر، فإنها لا تُعدُّ حيضًا إلا إذا كانت في أيام العادة، أو كانت متصلة بالدم بحيث لم ينقطع الدم قبل نزول هذه الصفرة، أما القصة البيضاء فهو سائل أبيض تعرفه النساء، وهو علامة على الطهر، إذ أنه يكون بعد انقطاع الدم.

والخلاصة التي نقولها لك: أنك إذا رأيت الدم الأحمر على أي درجة من درجات الحمرة فإنه دم، فهذا حيض وتبقين على الحيض حتى ينقطع هذا الدم وتري الطُّهر بإحدى العلامتين: العلامة الأولى: نزول القصة البيضاء -أي السائل الأبيض-، أو انقطاع الدم انقطاعًا تامًا، بمعنى أنه لا يبقى له أثر في الفرج، فإذا أدخلت قطنة أو نحوها خرجت غير ملوثة بدم أو صفرة أو كُدرة، فإذا حصل هذا الجفاف فهو علامة على الطهر، فإذا حصل الطهر اغتسلي وصلي وصومي إن كنت في زمن الصيام.

فإذا جاءت بعد هذا الطهر كدرة أو صفرة، فإما أن تكون في أيام العادة، فإن كانت في أيام العادة فاعتبري أن الحيض عاد ورجع، وإن كانت خارج العادة فلا تلتفتي إليها، أما إذا نزل منك الدم واستمر نزوله واتصل به نزول الكدرة البنية أو السائل الأصفر، فإن هذه الكدرة وهذه الصفرة لا تزال في حكم الحيض إلى أن تنقطع، إلا إذا زاد مجموع أيامها مع الدم على خمسة عشر يومًا، فإذا زاد مجموعها مع الدم على خمسة عشر يومًا فإنه لا يمكن اعتبار الجميع حيضًا، لأن أكثر الحيض خمسة عشر يومًا، فإذا حصل هذا، أي زاد مجموع الدم مع الكدرة والصفرة على خمسة عشر يومًا، تبيّن أنك مستحاضة، والمستحاضة تعمل بالعادة فقط إذا كانت لها عادة، فتعتبر أيام عادتها هو الحيض وما عداه ليس بحيض، وإن لم تكن صاحبة عادة ترجع إلى التمييز، فإذا كانت ترى دمًا أحمر وكدرة بُنيَّة، فإنها تعتبر الدم الأحمر هو الحيض، والكدرة ليست حيضًا، فمتى انقطع عنها الدم الأحمر فقد انتهى حيضها.

وبهذا نظن -إن شاء الله تعالى- أن الأمر بالنسبة لك سهل واضح الآن.

أما عن قضاء الصلوات، فإن الواجب عليك أن تقضي ما فاتك من الصلوات إن كنت تركتها نسيانًا، وكذلك إن كنت تركتها عمدًا عند أكثر العلماء، يجب عليك أن تقضي هذه الصلوات، وتشتغلي بالقضاء بقدر الاستطاعة، وتقدمينه على فعل النوافل المطلقة، إلا إذا شق عليك الاشتغال بقضاء الصلوات بحيث عطّل شيئًا من منافع دنياك التي تحتاجينها، فإنك تقضين ما تقدرين على قضائه، وتقضين الصلوات مرتبة كما هو مذهب كثير من أهل العلم، يعني ترتبين صلوات كل يوم (ظهر، ثم عصر، ثم مغرب، ثم عشاء، ثم فجر) وهكذا اليوم الثاني، فتشتغلين بقضاء الصلوات بقدر استطاعتك.

نسأل الله تعالى أن ييسر لك الأمور، وأن يفقهك في دينك.
***********************************
انتهت إجابة الشيخ أحمد الفودعي مستشار الشؤون الأسرية والتربوية.

وتليها إجابة الدكتورة رغدة عكاشة استشارية أمراض النساء والولادة وأمراض العقم.
***********************************
من الناحية الطبية أقول: إن الحيض ينتهي عند توقف نزول الإفرازات البنية، فالدم الأحمر والإفراز البني هي فقط مدة الحيض، لأنها تنتج عن انسلاخ بطانة الرحم من مكانها، وتحتوي على الدم، وهذا هو التعريف الطبي للحيض، أما ما ينزل بعد ذلك من إفرازات، فسواء كان بلون أصفر أو مائل للصفرة، أو أبيض أو شفاف، فإن مصدره ليس انسلاخ بطانة الرحم، ولا يحتوي على الدم، بل هو ناتج عن إفراز غدد الرحم وعنق الرحم، لذلك فإن هذه الإفرازات يجب ألا تعتبر جزءا من الحيض.

وأحب أن أوضح هنا، بأن الإفرازات الصفراء الفاتحة اللون، هي بالأصل إفرازات عادية كانت بلون أبيض أو شفاف، لكن وبسبب تأخر نزولها أحياناً، فقد يحدث فيها بعض التفاعلات الكيمائية، أو قد تتركز فيها بعض الخلايا البيضاء أو المواد الأخرى، فيصبح لونها مائلاً للصفرة، لكن هذا اللون لا يعني وجود الدم فيها، ولا يعني بأنها صادرة عن انسلاخ بطانة الرحم.

باختصار وبوضوح أقول لك –يا ابنتي-: إن تعريف الطهر أو توقف الحيض من الناحية الطبية، هو توقف الإفراز البني عن النزول، وأن أي شيء تلاحظه الأنثى بعد ذلك لا يعتبر حيضاً، بل يجب اعتباره القصة البيضاء، إن كمية الإفرازات المهبلية تختلف بين النساء، فبعضهن تكون الإفرازات المهبلية عندهن قليلة جداً، خاصة بعد توقف الحيض مباشرة، فلا تلاحظ المرأة نزول أي شيء من الإفراز، وهنا يقال بحدوث الجفاف، وهذا إن حدث فهو يحدث لأيام قليلة فقط، وعند قلة من النساء، لكن الغالبية العظمى من النساء تستمر الإفرازات لديهن بعد توقف الإفراز ذي اللون البني، ومهما كان لون هذه الإفرازات -مائلاً للصفرة أو أبيضاً أو شفافاً-، فيجب اعتباره علامة على الطهر، لأنه لا يحتوي دماً، وهو ليس ناتجاً عن بطانة الرحم -كما سبق وذكرت-، هذا والعلم عند الله عز وجل.

أسأل الله العلي القدير أن يوفقك لما يحب ويرضى دائماً.
 

منة الكريم
مديرة متخصصة

١٤‏/١١‏/٢٠١٨ ٦،٤٩ م
كيف أفرق بين القصة البيضاء والإفرازات العادية؟ وهل القصة البيضاء يمكن أن تنزل أكثر من مرة؟
الإجابــة
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:                
 فإن القصة البيضاء لها علامات تميّزها عن غيرها من سائر الإفرازات المتعلقة بالمرأة.
يقول الزيلعي في تبيين الحقائق: والقَصَّة -بفتح القاف وتشديد الصاد المهملة- هي الجِصَّة، شبهت الرطوبة الصافية بعد الحيض بالجص، ثم قيل معناه أن تخرج الخرقة أو القطنة كأنها قصّة لا يخالطها صفرة ولا غيرها من الألوان، وقيل القصّة شيء يشبه الخيط الأبيض يخرج من قُبُل النساء في آخر أيامهن، يكون علامة على طهرهن، وقيل: هو ماء أبيض يخرج في آخر الحيض. انتهى
وفي فتاوى اللجنة الدائمة للإفتاء: 
س4: ما هي القصة البيضاء بالنسبة للمرأة، وما هي أحكامها؟
ج4: اختلف العلماء في تفسير القصة البيضاء المذكورة في قول أم المؤمنين عائشة - رضي الله عنها -: (لا تعجلن حتى ترين القصة البيضاء) . تريد بذلك: الطهر من الحيضة. اختلفوا على قولين:
الأول: أن القصة البيضاء سائل أبيض يخرج من النساء في آخر الحيض، يكون علامة على الطهر.
الثاني: أن تدخل المرأة قطنة أو خرقة في فرجها، فتخرج بيضاء ليس فيها شيء، من الدم ولا صفرة ولا كدرة، فيكون ذلك علامة على الطهر، وهو (الجفاف) .
والحاصل: أن النساء تطهر بأحد الأمرين السابقين، فإن رأت سائلا أبيض في آخر الحيض طهرت، أو جف فرجها بحيث لو أنها أدخلت قطنة أو نحوها خرجت بيضاء طهرت. انتهى
أما الإفرازات الأخرى المتعلقة بالمرأة فلكل منها علامة تميّزها عن غيرها, وقد ذكرنا تفصيل ذلك فى الفتوى رقم: 110928.
 ولا يستبعد خروج القصة أكثر من مرة، ولمزيد الفائدة راجعي الفتوى رقم: 236947.
والله أعلم.

إسلام ويب
موضوعات مميزة

`العشــر من ذي الحجة: فضلها و ما يستحب فيها`

البرنامج الإيماني المُـقترح للاستفادة # >> من عَـشر ذي الحجة !!.

دليلك الشامل في لبنان((منطقه جبييل ))تجربتي وكامرتي وحصريا مع نانا نزوله

سامحينـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــي امضي بيقين

ضوابط تحويل الكنائس إلى مساجد في التاريخ الإسلامي

عزاء واجب في والد حبيبتنا إيمان البنداري

زراعه ورد القرنفل بيدي وبكامرتي وحصريا مع نانا نزوله

ملابس بيتيه رقيقه وشيك مع نانا نزوله

كيكة الحليب الرائعه وأحلي جاتو على طريقتي (ليلي90)

علمي طفلك فضل الأشهر الحرم (ليلي90)

بعض اسرار الطبخ والتفريز ليكي يا سيدتي مع نانا نزوله حصري وباسلوبي

تصميم فلاشي بسيط جدا والبرنسيس متحرك في حب فتكات

تهنئه من القلب من اداره المنتدى وقسم السياحه لمشتركات حمله اربح وسام ورحله مجانيه مبرووك

صور لمنطقه الهري شمال لبنان بكامرتي وحصريا مع نانا نزوله

فساتين للبنات بعمر ست سنوات لصيف 2020 مع نانا نزوله

البسبوسة بطريقة جديدة وعمل الخليط الجاهز من مطبخى (ليلي90)

دجاجه محشيه بالخلطه بالفرن من مطبخ نانا نزوله

ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها ... اللطيف

ابي رحل عنا يارب الصبر

احصل على راتب شهري «600 جنيه» عائد شهادات استثمار البنك الأهلي

مشرفات القسم
مراقبات القسم
الفتوكات المتواجدات
الزائرات المتواجدات