مواضيع فتكات المميزة

المواضيع المميزة التي تكتبها العضوات و تختارها الادارة لتميزها كل اسبوع

اقتراحات لتطوير الموقع

أفكار العضوات لتطوير موقع فتكات

قسم المواضيع المكررة

قسم خاص بالمواضيع التي تضاف و تكون هناك موضوعات مشابهة سابقة لها

ثقافة و معلومات

قسم الثقافة و المعلومات العامة و المتخصصة

السياحة و السفر

قسم خاص بالسياحة والسفر ومعلومات عن الدول و الاماكن السياحية

تعليم اللغات

منتدى خاص بتعليم اللغات الاجنبية

Foreign Fatakat

Fatakat topics in other languages

الكمبيوتر و الانترنت

حلول للمشاكل التي تواجهنا في الكمبيوتر و الانترنت و معلومات مفيدة عنهما

موبايلات

كل ما يتعلق بالموبايل من اخبار و برامج و موديلات

اخبار الكمبيوتر والانترنت

منتدى خاص بأخر أخبار الكمبيوتر والإنترنت

اخبار

جديد الاخبار و الاخبار العاجلة في مصر و العالم

صور

صور في كل المجالات (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

فيديو

منوعات فيديو و افلام (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

تسجيلات صوتية

صوتيات منوعة (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

نكت و طرائف

جديد النكت و الطرائف

منوعات

جديد الترفيه من الاخبار و المنوعات والصور من كل مكان

العاب و مسابقات

العاب و مسابقات ترفيهية

مستعمل (سكند هاند)

سوق المستعمل بين عضوات فتكات

عروض فتكات

عروض وخصومات فتكات

الاستثمار و اخبار الاقتصاد

تبادل خبرات العضوات في الاستثمار و الادخار و متاقشة تأثير الاخبار الاقتصادية عليهن

زهرات فتكات

عمرك اقل من 18 سنة؟ تعالي و دردشي مع صاحباتك في عالم زهرات فتكات!

إيمانيات الزهرات

نتعلم سويا ديننا واخلاقنا ونطور سلوكياتنا

اناشيد و اغاني اطفال

شاركي صاحباتك في الاناشيد والاغاني اللي بتحبيها

شات زهرات فتكات

شات للزهرات فقط، ممنوع دخول الكبار :)

تعليم و مدارس

قسم معلومات عن المدارس وتجارب العضوات معها

ركن المخطوبات

قسم خاص للمخطوبات و مواضيع تهمهن

معاملة الازواج

مناقشات و نصائح عن معاملة الازواج سعيا لعلاقة زوجية سعيدة

طفولة وأمومة

صحة الطفل و كل ما يهمه من ازياء و العاب و تعليم و رعاية و تربية

صحة المرأة

مواضيع و مناقشات تهمك لصحتك حيث تهتم بتخصص النساء و الولادة

صحة العائلة

مجال الطب بصفة عامة لإفادة عائلتك وقاها الله و إياك كل شر

العيادة النفسية و التنمية البشرية

تعلمي كيف تنمين نفسك و مهاراتك و تتخلصين من المخاوف و العقد لحياة افضل!

الاعشاب و الطب البديل

فوائد الاعشاب و الثمار و كيفية التداوي بها و الطرق التقليدية للطب البديل

المنتدى الإسلامي

المواضيع الدينية و الفتاوى و الاستشارات

القرآن الكريم

انشطة حفظ القرآن الكريم و التفسير و التجويد

السنة النبوية

الاحاديث الشريفة و بيان الاحاديث الصحيحة و الاحاديث الموضوعة

الفقه الإسلامي

يتناول المسائل الفقهية والاحكام الشرعية المختلفة

صوتيات ومرئيات اسلامية

دروس ومحاضرات ومواد اسلامية

معهد اعداد داعيات فتكات

دروس ومحاضرات وواجبات منهج اعداد الداعيات

تفسير الاحلام

تفسير الاحلام بواسطة العضوات ذوات الخبرة في الاحلام

الترحيب و الاجتماعيات

الترحيب بالمشتركات الجدد و التهاني بالمناسبات المختلفة و التعارف

دردشة و مواضيع عامة

المواضيع العامة و الحوارات التي لا تندرج تحت المنتديات المتخصصه

فضفضة و تجارب

طلبات المشورة و ابداء الرأي في المشكلات و تجارب العضوات مع الحياة

قضايا مجتمعية

منتدي لمناقشة جميع القضايا المجتمعية التي تهم المرأة والأسرة بصفة عامة

فتوكات الدول العربية

ملتقى بنات وسيدات الدول العربية في فتكات

المغتربات

قسم خاص بالمغتربات لتبادل الأخبار و الخبرات والفضفضة

شات فتكات

ابدئي محادثة جديدة او شاركي في محادثة موجودة من قبل

رد 0 0
0
مراقبة الاقسام الاسلامية والزهرات
الزواج العرفي .. حل ام مشكلة؟ .. وما مدي خطورته؟ .. وموقف الشرع منه؟

١‏/١‏/٢٠١٩
قضايا مجتمعية
http://files2.fatakat.com/2018/2/posts/small/1518359482_4441.gif



 
الزواج العرفي .. حل ام مشكلة ... وما مدي خطورته ؟




{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ } – آل عمران (102 )

{ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيرًا وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا} – النساء (1)

{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا ( 70 ) يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا }-الأحزاب (70-71 )



أما بعد:
الزواج العرفي من المشكلات الخطيرة التي طرحت نفسها بقوة علي الساحة وخصوصاً في الآونة الأخيرة بعد أن أصبحت ظاهرة تفشت وعمَّت وطمَّت في فئات المجتمع المختلفة .

ومشكلة الزواج العرفي اقتربت من أن تكون كارثة أخلاقية وتشريعية واجتماعية لما تخلفه من آثار خطيرة علي الزوجة باعتبارها الضحية الأولى من هذا الزواج وعلى المجتمع أيضاً ، وازداد الإحساس بخطرها عندما تفشت بين طلاب وطالبات الجامعة وكأن الأمر لا شيء فيه ......


فلقد كنا نسمع عن هذه المشكلة في أوساط اجتماعية خاصة كرجال الأعمال والفنانين والفنانات ثم بدأت تنتشر انتشار النار في الهشيم بين طلاب وطالبات الجامعة.


فما أسهل أن يتفق الطالب مع زميلته في الكلية على الزواج عرفياً في السر دون علم الأهل ثم يقوما بكتابة ورقة عرفية يوقع عليها شاهدان من زملائهما في الجامعة وبذلك يعتقدان ( خطأ ) أن زواجهما العرفي أصبح حلالاً شرعاً.
ونظراً لجهل الكثير ممن قَدِموا علي هذا الزواج خاصة الشباب المراهق من طلاب وطالبات الجامعة بحقيقة هذا الزواج والحكم الشرعي الصحيح له بسبب ثقافتهم الدينية المتدنية وبسبب اعتمادهم على رأي بعيد عن الصواب مما أوجد لهم مبرراً وتكأة للإقدام على هذا الزواج .



ومن أسباب الزواج العرفى:
1) الاختلاط بين الرجال والنساء في أماكن العمل ودور العلم والرحلات
2) تفسُخ وتفكك الأسر وانعدام الرقابة
3) التبرج في المدارس والجامعات وأماكن العمل
4) التحلل والحرية
5) غياب الوعي الديني والجهل بأحكام الدين
6) اضطراب الفتوى
7) تأخير سن الزواج
8) الفتن المحيطة بالشباب وخاصة فتنة النساء
9) امتناع الولي من تزويج موليته من الكُفء بدون سبب وجيه أو شرعي
فتكون النتيجة من وراء الأب ومن وراء الأم.
10) صعوبة الزواج من الثانية
فأصبح المعهود عند الناس الآن أن الزواج الثاني جريمة وسن قوانين منها أنه لابد من إعلام الزوجة الأولى فتحملها الغيرة وعدم الوعي الديني على الرفض مما يؤدي ويدفع بالزوج أن يتزوج سراً دون علانية .
11) حرمان الزوجة من المعاش بعد التزوج
12) الزواج من أجنبية




ومن مشاكلة:
الزواج العرفى هو تقصير من الفتاة فى حق نفسها وإستهتار منها فى ضمان حقوقها ومستقبلها 
الزواج العرفى هو تضحية الفتاة بفرحة العمروطرحة الفرح
الزواج العرفى هو البوابة الجديدة للمحاكم 
الزواج العرفى هو صفعة اليمة على وجه أى فتاة تفكر فيه
الزواج العرفى هو طوق نجاة للرجل فى أى لحظة وهو بداية الغرق للفتاة فى أى لحظة

وأنا خصيت الفتاة بالذكر لآن اثارها السلبية تقع عليها مباشرة
وبشكل أكبر بكتير من الشاب



صور الزواج العرفي

        للزواج العرفي عدة صور يمكن أن ندرسها عند السأتناول أهم هذه الصور  في هذا المبحث ومن ثم أذكر حكم كل نوع من هذه الأنواع:

الصورة الأولى: أن يتم العقد بين الرجل والمرأة بحضور الشهود دونما حاجة إلى أن يجري بحضور المأذون الشرعي أو من يمثل القاضي أو الجهات الدينية. [3]

وبعبارة أخرى: هو الزواج الشرعي غير انه لم يقيد ولم يسجل في وثيقة رسمية .[4]

وقد أشرت آنفا أن هذا النوع من الزواج هو الذي كان سائدا في العصور السالفة، فقد اعتاد عليه الناس وأفراد المجتمع الإسلامي منذ عهد الرسول صلى الله عليه وسلم فمن بعده من الصحابة  والتابعين [5]، ولم يكن ثمة مبرر لتوثيق  عقود الزواج ؛ ذلك أن الضمير الإيماني كان كافيا عند الطرفين في الاعتراف به، وفي القيام بحقوقه الشرعية والآثار المترتبة عليه .

إلا انه وفي العصور المتأخرة، وان شئت قلت: في عصور التقنين عندما أصبحت أحكام الزواج مقننة في قانون عرف "بالأحوال الشخصية" ونظرا لتغيير الظروف ؛ رأى ولاة الأمور القائمين على حفظ مصالح الأمة بضرورة توثيق عقود الزواج، لاعتبارات استدعتها ضرورة التنظيم الإداري والمصلحة العامة
[6].


مبررات توثيق وتقنين عقود الزواج:

إن الشريعة الإسلامية  لا تشترط توثيق عقود الزواج، ذلك أن الزواج عقد رضائي، وليس من العقود الشكلية التي تستلزم التوثيق لشرعيتها أو لصحتها أو لنفاذها [7].

ولكن ما هو موقف الشريعة من إيجاب التوثيق في عقد الزواج ؟ فنقول: صحيح أن الشريعة لا توجب التوثيق، غير أن ذلك لا يعني أن التوثيق مرفوض أو أن كل ما يحدثه ولاة الأمور تبعا للتطور والتنظيم الإداري لا بد أن يكون مرفوضا ؛ بل إن كثيرا من هذه التقنيات منها ما يحقق مصلحة للأمة بحفظ حقوقها من الضياع والإنكار، ولهذا التقنين أهدافه ومبرراته منها
[8]:

 أولا: المحافظة على حقوق الزوجين والأولاد ممثلة في النسب والنفقة والميراث والحضانة من أن تتعرض للضياع والعبث والجحود، خاصة في ظل البعد عن الدين وضعف الوازع الديني .

ثانيا: ضعف الوازع الديني في النفوس، وما ترتب عليه من انتشار الكذب وتفشي الدعاوى الزوجية الباطلة زورا وبهتانا، من قبل ذوي المقاصد السيئة إخفاء للعلاقات غير المشروعة، أو وصولا للكسب غير المشروع للمال رغبة في التشهير، معتمدين في إثبات ذلك على شهود الزور الذين قد يكون اشتراء ضمائرهم سهلا وميسورا .

ثالثا: الحاجة إلى هذا التوثيق في المعاملات الرسمية كاستخراج وثيقة سفر أو بطاقة شخصية أو دفتر عائلة، أو إعفاءات الضريبة أو علاوات غلاء المعيشة وما إلى ذلك.

رابعا: سهولة الرجوع إليه عند النزاع مما لا يتوافر في الشهود، خاصة إذا ما تشددنا في شروط العدالة للشهود عند القائلين باعتبار عدالة الشهود مع قلة هذه العدالة في هذه العصور.
خامسا: معرفة الأمة لتاريخها وتسلسل أجيالها وحفظ أنسابها.
سادسا: تخطيط التنمية والاقتصاد للأمة من مستلزماته توثيق الزيجات.
 


موقف الشريعة من اشتراط توثيق عقود الزواج:


قلنا إن الشريعة لا تشترط التوثيق، وان التوثيق لا ينافي مقاصد الشريعة ولكن هل يجوز أن يشترط هذا التوثيق بحيث يصبح ملزما، وللإجابة على هذا التساؤل نقول:

إن الشارع قد وجه الناس إلى توثيق العقود فيما بينهم في الدين والرهن، وذلك بقوله تعالى: (( يا أيها الذين امنوا إذا تداينتم بدين إلى اجل مسمى فاكتبوه )) [10]، وقد علل سبحانه وتعالى ذلك الحكم بأنه ادعى إلى حفظ الحقوق وتحقيق العدل، بقوله تعالى: (( ذلكم اقسط عند الله وأقوم للشهادة وأدنى ألا ترتابوا)).

فإذا كان الشارع قد حبب ذلك فمن باب أولى أن يكون عقد الزواج الذي هو من اخطر العقود موثقا، غير أن الشارع قد أحاط الزواج بهالة من القدسية، أضفت إليه صفته الخاصة، فقد جعل الله توثيق الزواج امرأ واجبا، وذلك باشتراطه الشهادة في الزواج، فالشهادة هي من باب التوثيق أيضا .

فلا يوجد ثمة مانع من توثيق عقد الزواج، ويكون هذا التوثيق ملزما، وان يترك للقاضي الحرية في اختيار عقوبة مناسبة لكل من خالف ذلك من باب سياسة التشريع، إذ تصرف الراعي على الرعية منوط بالمصلحة .

وفي ذلك يقول الشيخ القرضاوي [11]: " في هذه الحالة إذا صدر أمر قانون من ولي الأمر بإيجاب التوثيق تصبح طاعته لازمة شرعا لان الله تعالى قال: (( يا أيها الذين امنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم ))النساء: 25، والنبي صلى الله عليه وسلم قال في الحديث الصحيح المتفق عليه:(( السمع والطاعة حق على المرء المسلم فيما أحب وكره ما لم يؤمر بمعصية، فإذا أمر بمعصية فلا سمع ولا طاعة)) . وقال النبي صلى الله عليه وسلم: (( إنما الطاعة في المعروف )) فما دام الإنسان يؤمر بمعروف فيجب أن يطيع، فالطاعة هنا لازمة وواجبة " .

الصورة الثانية: إفساح المجال أمام كل من الرجل والمرأة على أن يختار كل منهما شريكه، ويمارس العلاقات الجنسية دون التقيد بشرط التوافق الديني بين الزوجين ؛ وبالتالي يكون بمقدور الرجل الزواج من أي امرأة  مسلمة كانت أو كتابية أو حتى وثنية دون تفريق، كما تستطيع المرأة فعل ذلك نفسه [12]

وفكرة هذا الزواج ينادي بها أصحاب الدعوات المشبوهة التي تدعو إلى التحرر من كل أشكال التدين، وتدعو إلى ما يسمى التسامح الديني، بحجة التجانس الوطني والعدالة الاجتماعية [13]، وزوال الفروق بين الناس، وما هذه إلا من ثمرات فصل الدين عن الحياة المسماة بالعلمانية اليوم .

غير أن هذا النوع لا يمكن أن يسمى زواجا عرفيا ؛ لان الزواج العرفي كما ذكرنا هو العقد الشرعي المستكمل لكل شروطه غير انه ينقصه التوثيق لدى الجهات المختصة .

الصورة الثالثة: إتاحة الفرصة لكل من الرجل والمرأة للالتقاء والإشباع الجنسي بدون عقد شرعي اكتفاء بتراضيهما [14].

غير أن الدكتور عمر الأشقر يرى أن هذا النوع لا يدخل تحت مسمى الزواج العرفي، ويقول في
[15] ذلك:" إن اقترن رجل بامرأة من غير عقد أو بعقد لم تتوفر فيه شروطه فان هذا لا يعد  عقدا أو هو عقد باطل " .

ومثل هذه الدعوات إلى مثل هذه العلاقات لا يحملها إلا دعاة الرذيلة والفساد والانحلال، وهم الذين ينطبق عليهم قوله تعالى: (( إن الذين يحبون إن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب اليم في الدنيا والآخرة والله يعلم وانتم لا تعلمون )) . [16] .

لذا فيجب على جميع المخلصين الوقوف أمام هذه الدعوات، وردها ومحاربتها وتحذير الشباب والفتيات من خطورة الانسياق وراء مثل هذه الدعوات التي تنخر المجتمعات، و تكون معول هدم لقيمها وإنسانيتها، وتحول مجتمعاتنا من صورة المجتمعات الإنسانية السامية الراقية، إلى صورة المجتمعات الغربية البهيمية التي لا تهدف إلا للإشباع الغريزي .
الصورة الرابعة: نكاح السر:
يروق لبعض أهل العلم ذكر صورة نكاح السر عند الحديث عن الزواج العرفي، وبعضهم يعتبر نكاح السر صورة من صور النكاح العرفي ونحن في هذا البحث بصدد إقرار ماهية الزواج العرفي سنذكر هنا صور نكاح السر وما ينطبق منها على الزواج العرفي مما لا ينطبق .


صور نكاح السر:

الصورة الأولى:
العقد الذي يتم بين الرجل والمرأة من غير ولي ولا شهود ولا إعلان وهذا ينطبق عليه مضمون الصورة الثالثة من الزواج العرفي وقد مضى فلا نطيل بإعادته هنا .

الصورة الثانية:
العقد الذي يتم بإيجاب من الولي والزوج وحضور الشهود، لكن يشترط فيه الكتمان، والتواصي على كتمانه،وعدم إذاعته، وهذه هي الصورة الفعلية لنكاح السر ؛ كما يقول د. عبد الفتاح عمرو: [17] "ويظهر من ذلك أن نكاح السر يختلف عن النكاح بلا شهود،  فهو نكاح بحضور الشهود، إلا انه إذا كان المقصود من حضور الشهود الإعلان عن النكاح وإشهاره ؛ فان هذا القصد في نكاح السر لم يتحقق للتواصي بالكتمان "

وقال أيضا:[18] " يتضح من ذلك أن محل النزاع في مسالة بطلان نكاح السر تنحصر في  النكاح الذي استكمل أركانه وسائر شروطه الشرعية من حيث الصيغة والعاقدان، والشهود والولي والمهر ؛ إلا انه معيب بالكتمان والسرية عن الناس أو عن بعضهم " .

الصورة الثالثة:
العقد الذي يتم بين الرجل والمرأة بحضور الشاهدين لكن من غير وجود الولي .
هذه هي الصور التي يمكن درجها في صورة نكاح السر، ويأتي حكمها في المبحث التالي إن شاء الله.
 




 


 
رد 320 4
8

*وعجلت اليك ربي لترضي*
مراقبة الاقسام الاسلامية والزهرات

٣٠‏/٩‏/٢٠١٨ ١٢،٥٥ ص

●●  أحكام الزواج العرفي  ●●

تحدثنا في المبحث السابق على صور الزواج العرفي ؛ التي تحدث عنها أهل العلم، وجعلوها من قبل الزواج العرفي، وفي هذا المبحث سنتناول أحكام تلك الصور بصورة مختصرة ؛ ذلك أن كل صورة قد تصلح لان تكون بحثا مستقلا للدراسة .

حكم الصورة الأولى:
وهي الصورة الفعلية للزواج العرفي، وهي التي ينطبق عليها تعريف الزواج العرفي، وقد عرفنا أن التوثيق ليس شرطا من شروط عقد الزواج، وإنما هو شرط قانوني اقتضته ضرورة التنظيم ؛ وبالتالي فبالنظر إلى ذات الزواج يكون هذا الزواج شرعا صحيحا إذا استكمل شروطه الشرعية من ولي وشهود، ويترتب عليه كامل آثار الزواج من حل الاستمتاع ووجوب المهر والنفقة وغيرها .

هذا بالنظر إلى ذات الزواج، وأما بالنظر إلى إيجاب ولي الأمر توثيق هذا العقد، فانه لا تجوز مخالفته وتكون مخالفة أمر الولي أمرا محرما فيكون من هذا الباب زواجا صحيحا مع الحرمة بمعنى انه تترتب عليه كامل أثاره مع وقوع فاعله بالإثم نظير الصلاة في الأرض المغصوبة .

غير أن مثل هذا الزواج، وفي ظل ظروف ابتعد الناس فيها عن دينهم، وفسدت ذممهم، وما قد ينجم عنه من آثار خطيرة تلحق بالأسرة كلها، وبالزوجة على وجه الخصوص، من ظلم قد يلحقها بإنكار حقها وضياعه وتشرد أولادها – إن كان ثمة أولاد من هذا الزواج – إضافة إلى أن الكثير من الفتيات يخدعن في هذا الزواج، مما يؤدي إلى وقوعهن فريسة في يد أولئك الشباب الذين لا تقوى عندهم ولا ورع، فيمكث معها مدة يقضي بها وطره ثم يتركها ويذهب، وتبقى هي كالمعلقة لا هي بالمزوجة ولا بالمطلقة [19] .

إضافة إلى أن مثل هذا الزواج لا يحقق الاستقرار للأسرة، ولا الضمانات للأولاد ؛ فينبغي أن لا يتجه إليه الناس وهم ينشدون الحياة الهادئة السعيدة[20] . من هنا أقول: انه لا  يمكن أن نعطي فتوى عامة لكل الناس بإباحة أو تحريم هذا النوع من الزواج – لأنه لا يمكن أن نغفل ما له من ايجابيات إضافة لما له من السلبيات – ولكن تكون الفتوى خاصة وعلى نطاق ضيق بحيث ينظر فيها لحال الشخص والمكان والزمان، ولا أرى أن يكون ثمة فتوى عامة بإباحة هذا الزواج، وللقاضي سياسة أن يعاقب على هذا الزواج حتى لا يتذرع به الفساد ويكون ذريعة لتحقيق الشهوات، ومن ثم التنكر من المسؤوليات لذا أرى أن يحظر هذا النوع إلا في نطاق ضيق .

هذا وقد اقترح الدكتور عمر الأشقر صورة لحل هذه المشكلة، وهي صورة مقبولة لتفادي ما قد ينجم من عدم توثيق عقد الزواج من إخطار، وذلك باقتراحه على الشباب المصر على الزواج العرفي بان يعقد زواجه في دولة أخرى عند جهة رسمية، وقال: " وهذا مع كونه ليس مرضيا لدي فانه أهون من زواج المرأة زواجا عرفيا ؛ فان الزوج في هذه الحال لا يستطيع أن ينتفي من زوجته وأولاده "[21].


حكم الصورة الثانية:
هذا النوع من الزواج غير مقبول شرعا، فلا يجوز بأي حال من الأحوال أن تتزوج المسلمة بغير المسلم، ولا أن يتزوج المسلم بالمشركة والوثنية، وذلك بنص قوله تعالى:((ولا تنكحوا المشركات حتى يؤمن ولأمة مؤمنة خير من مشركة ولو أعجبتكم، ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمنوا ولعبد مؤمن خير من مشرك ولو أعجبكم أولئك يدعون إلى النار والله يدعو إلى الجنة والمغفرة بإذنه ويبين آياته للناس لعلهم يتذكرون))[22]  وليس بعد كلام الله كلام .

إلا أن الدكتور محمد عقله قد ذكر بعض الاعتبارات التي تؤيد رفض هذا الزواج ومنها[23]:
1- أن التوافق الديني بين المسلمة وزوجها شرط أساسي لصحة الزواج لا يقبل التنازل.
2- انه يلحق ضررا بالغا بثمرة الزواج واهم مقاصده وهم الأولاد حيث سينشئون بعيدا عن الانتماء الإسلامي أو الديني عامة، وكفى بذلك ضررا وضياعا .

3- أن حملة لواء هذه الدعوة أناس ذوو غايات مشبوهة خبيثة يخفونها وراء أهداف نبيلة الظاهر كالعدالة والتسامح الديني، والتجانس الوطني والاجتماعي.

4- أن تشجيع فكرة الزواج المدني في المجتمعات الإسلامية التي تعيش بين ظهرانيها أقليات دينية غير مسلمة، أو ملحدة يعصف بالصبغة الإسلامية والطابع الديني للمجتمع المسلم .

5- إن هذا الزواج لا يحقق غاياته وأغراضه ؛ لأنه يعوزه عنصر الانسجام الفكري والروحي المستمد من العقيدة، والذي يمثل الدعامة الأساسية لاستقرار البيت .

وبالتالي فهذا الزواج باطل شرعا، فلا تترتب عليه آثار العقد الصحيح، ومن أقدم عليه عالما بتحريمه ومختارا له، وتبعه دخول يعتبر زانيا ويجب عليه الحد . والله تعالى اعلم .


حكم الصورة الثالثة:
الصورة الثالثة لا تدخل ضمن صورة الزواج العرفي، كما هو واضح وعلى كلا التقديرين سواء دخلت أو لم تدخل، فهو زواج مرفوض وباطل للاعتبارات التالية[24]:

1- ان الإسلام جاء لتنظيم العلاقة بين الرجل والمرأة عن طريق عقد الزواج، وكل علاقة تكون خارج هذا العقد تكون زنا وسفاح .

2- هذا النوع لا يحقق مقصد الشارع من الزواج بل كل ما يستهدفه هذا النوع هو علاقة عابرة تستهدف المتعة العابرة وتنحدر به عن أهدافه السامية ووسائله المشروعة.

3- ان العقد شرط أساسي في إنشاء العلاقة الزوجية ولا يكفي لصحة العقد مجرد الاتفاق الرضائي.
4- ان الإسلام يحرص على إضفاء طابع القدسية على الرابطة الزوجية صبغا لها بالصبغة الإنسانية، وسموا بها عن التصرف البهيمي .

فهذه العلاقات ؛ والتي تكون بلا حدود ولا ضوابط، تجعل العلاقات الجنسية مشاعا بين الرجال والنساء، والتي يحملها ويروج لها دعاة الإباحية، من أفراخ الشيوعيين والنصارى الذين تئن مجتمعاتهم تحت وطأة الإباحية التي تدمر الأسر والقيم، وتفتك بالإفراد. [25]

فهذه العلاقات هي محض الزنا، وقد حرم الله الزنا بنص قاطع بقوله تعالى:(( ولا تقربوا الزنا انه كان فاحشة وساء سبيلا)) [26] . فهذا حكم قاطع ولا يسع مسلما جهله،  وبالتالي فمن يقدم على مثل هذا النوع من العلاقات غير المشروعة يعتبر زانيا محضا ويستوجب حد الزنا .


حكم الصورة الرابعة:
الحالة الأولى: نكاح السر بهذا المعنى باطل باتفاق العلماء وفي ذلك يقول ابن تيمية: " نكاح السر الذي يتواصى بكتمانه ولا يشهدون عليه أحدا باطل عند عامة العلماء وهو من جنس السفاح[27] ".

وهذه الحالة شبيهه بالصورة الثالثة، وبالتالي فهي تحمل نفس حكمها .

الحالة الثانية: نكاح السر بهذا المعنى قد اختلف فيه العلماء على قولين:
الأول: ذهب جمهور الفقهاء من الحنفية[28] والشافعية[29] والحنابلة[30]: إلى أن هذا النكاح جائز وصحيح .

الثاني: وذهب جمهور المالكية[31] إلى بطلان هذا النكاح .
سبب الخلاف بينهم: هو اشتراط إعلان النكاح،فذهب الجمهور إلى أن الإعلان ليس بواجب، ولا شرط لصحة النكاح، وإنما الواجب هو الشهادة فحسب، وحيث وجدت الشهادة على النكاح كفى ذلك في صحته ولو لم يعلن اكتفاء بظاهر قوله صلى الله عليه وسلم: (( لا نكاح إلا بولي وشاهدي عدل )) فظاهر القول يدل على الاكتفاء بالشهادة دون الإعلان .

 وأما الإعلان الوارد في بعض الأحاديث فقد حمله الجمهور على تأويلين:
الأول: أن المقصود بالإعلان هو الإشهار في حين العقد [32]، وقد حصل هذا بالشهادة وقالوا: كل عقد شهد عليه شاهدان خرج عن كونه سرا .


crying

 

منة الكريم
مديرة متخصصة

٣٠‏/٩‏/٢٠١٨ ١٢،٤٨ م
ربنا يستر أعراضنا ويحفظ بناتنا وبنات المسلمين

فعلا أصبح ظاهرة خطيرة

نانا نزوله
مشرفه عامه

٦‏/١٠‏/٢٠١٨ ٥،٣٥ م
لاحولا ولا قوه الا بالله

 

منة الكريم
مديرة متخصصة

١٥‏/١٠‏/٢٠١٨ ١٠،٢٧ ص
http://files2.fatakat.com/2018/2/posts/small/1518359482_4441.gif

سارة سرسور
فتكات غالية قوي

٢٧‏/١٠‏/٢٠١٨ ١٢،٥٧ ص

ايات الخلق وعظمة الله
مراقبة القسم الاسلامي

١١‏/١١‏/٢٠١٨ ٧،١١ ص
اللهم استر بنات المسلمين ونساء المسلمين
اللهم استرنا فوق الارض وتحت الأرض ويوم العرض ولا تشمت بنا عدواً ولا حاسداً

يا أرحم الراحمين 
موضوعات مميزة

ساعدوني ارجوكم الموظفات بوزارة الصحة وبالتامينات

كبسة بيرو باللحمة

ساحرٌ أنـتَ

الموبيل ده صاحبته ماتت والموبيل يلزمنى

كسترد بيرو اول مرة واوووووو

ما الحكمة من خلق الله تعالى آدم عليه السلام على مراحل مع قدرته على خلقه بكلمة "كن"؟

الف مبروووووووووك لفائزات مسابقة قسم الصوراجمل صورةومظهر من مظاهر العيد

مشاركتي بمسابقة أجمل صورة ومظهر من مظاهر الاحتفال بالعيد ( محبه لله ورسول الله ) قسم الصور

مشاركتي في مسابقة أجمل مظهر من مظاهر الاحتفال بشهر رمضان قسم الصور ( محبه لله ورسول الله )

مشاركتى فى مسابقة اجمل صور لمظاهر العيد

مشاركة بيرو مسابقة قسم الصور بمناسبة عيد الفطر..اجمل صورة ومظهر من مظاهر الفرحة والاحتفال بال

مشاركتي لمسابقة أجمل صورة ومظهر لمظاهر الفرحة والاحتفال بالعيد (ليلي 90)

مشاركتي في مسابقة أجمل صورة ومظهر لمظاهر الفرحة والإحتفال بعيد الفطر السعيد

مشاركتي مسابقة قسم الصور بمناسبة عيد الفطر السعيد اجمل صورة ومظهر من مظاهر الفرحة

 مشاركتي❤ ◕‿◕ ❤ مسابقة اجمل مظهر من مظاهرالاحتفال برمضان من اجمل فتوكة ❤ ◕‿◕ ❤

نتيجة مسابقة براون الرجالي ( الف مبروك )

نتيجة مسابقة من فتكات براون وهدية براون سيلك ابيل 5 الحريمي ( الف مبروك )

نجمات الصيف ٢٠١٩ فالمعاملة الزوجية مع Narly

" شاركونــــــا في صنــــــع القـرار " .. مرشح للتثبيت

أحكام صيام الست من شوال

مشرفات القسم
الفتوكات المتواجدات
الزائرات المتواجدات