مواضيع فتكات المميزة

المواضيع المميزة التي تكتبها العضوات و تختارها الادارة لتميزها كل اسبوع

اقتراحات لتطوير الموقع

أفكار العضوات لتطوير موقع فتكات

قسم المواضيع المكررة

قسم خاص بالمواضيع التي تضاف و تكون هناك موضوعات مشابهة سابقة لها

ثقافة و معلومات

قسم الثقافة و المعلومات العامة و المتخصصة

السياحة و السفر

قسم خاص بالسياحة والسفر ومعلومات عن الدول و الاماكن السياحية

تعليم اللغات

منتدى خاص بتعليم اللغات الاجنبية

Foreign Fatakat

Fatakat topics in other languages

الكمبيوتر و الانترنت

حلول للمشاكل التي تواجهنا في الكمبيوتر و الانترنت و معلومات مفيدة عنهما

موبايلات

كل ما يتعلق بالموبايل من اخبار و برامج و موديلات

اخبار الكمبيوتر والانترنت

منتدى خاص بأخر أخبار الكمبيوتر والإنترنت

اخبار

جديد الاخبار و الاخبار العاجلة في مصر و العالم

صور

صور في كل المجالات (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

فيديو

منوعات فيديو و افلام (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

تسجيلات صوتية

صوتيات منوعة (دون ان يكون فيها ما يغضب الله)

نكت و طرائف

جديد النكت و الطرائف

منوعات

جديد الترفيه من الاخبار و المنوعات والصور من كل مكان

العاب و مسابقات

العاب و مسابقات ترفيهية

مستعمل (سكند هاند)

سوق المستعمل بين عضوات فتكات

عروض فتكات

عروض وخصومات فتكات

الاستثمار و اخبار الاقتصاد

تبادل خبرات العضوات في الاستثمار و الادخار و متاقشة تأثير الاخبار الاقتصادية عليهن

زهرات فتكات

عمرك اقل من 18 سنة؟ تعالي و دردشي مع صاحباتك في عالم زهرات فتكات!

إيمانيات الزهرات

نتعلم سويا ديننا واخلاقنا ونطور سلوكياتنا

اناشيد و اغاني اطفال

شاركي صاحباتك في الاناشيد والاغاني اللي بتحبيها

شات زهرات فتكات

شات للزهرات فقط، ممنوع دخول الكبار :)

تعليم و مدارس

قسم معلومات عن المدارس وتجارب العضوات معها

ركن المخطوبات

قسم خاص للمخطوبات و مواضيع تهمهن

معاملة الازواج

مناقشات و نصائح عن معاملة الازواج سعيا لعلاقة زوجية سعيدة

صحة طفلك مع نستله الأساسي (سنة - 10 سنوات)

صحة طفلك مع نستله الأساسي

صحة المرأة

مواضيع و مناقشات تهمك لصحتك حيث تهتم بتخصص النساء و الولادة

صحة العائلة

مجال الطب بصفة عامة لإفادة عائلتك وقاها الله و إياك كل شر

العيادة النفسية و التنمية البشرية

تعلمي كيف تنمين نفسك و مهاراتك و تتخلصين من المخاوف و العقد لحياة افضل!

الاعشاب و الطب البديل

فوائد الاعشاب و الثمار و كيفية التداوي بها و الطرق التقليدية للطب البديل

المنتدى الإسلامي

المواضيع الدينية و الفتاوى و الاستشارات

القرآن الكريم

انشطة حفظ القرآن الكريم و التفسير و التجويد

السنة النبوية

الاحاديث الشريفة و بيان الاحاديث الصحيحة و الاحاديث الموضوعة

الفقه الإسلامي

يتناول المسائل الفقهية والاحكام الشرعية المختلفة

صوتيات ومرئيات اسلامية

دروس ومحاضرات ومواد اسلامية

معهد اعداد داعيات فتكات

دروس ومحاضرات وواجبات منهج اعداد الداعيات

تفسير الاحلام

تفسير الاحلام بواسطة العضوات ذوات الخبرة في الاحلام

الترحيب و الاجتماعيات

الترحيب بالمشتركات الجدد و التهاني بالمناسبات المختلفة و التعارف

دردشة و مواضيع عامة

المواضيع العامة و الحوارات التي لا تندرج تحت المنتديات المتخصصه

فضفضة و تجارب

طلبات المشورة و ابداء الرأي في المشكلات و تجارب العضوات مع الحياة

قضايا مجتمعية

منتدي لمناقشة جميع القضايا المجتمعية التي تهم المرأة والأسرة بصفة عامة

فتوكات الدول العربية

ملتقى بنات وسيدات الدول العربية في فتكات

المغتربات

قسم خاص بالمغتربات لتبادل الأخبار و الخبرات والفضفضة

شات فتكات

ابدئي محادثة جديدة او شاركي في محادثة موجودة من قبل

اختر رقم الصفحة 1 2 3 4 5 6 7 8 9 92 الأخيرة >>

رد 0 0
0
سوبر فتكات
ترويض النمر ( قصة رومانسية على حلقات )"قصه كامله"

١٠‏/٢‏/٢٠١٦
قصص منتهية



الوسام مقدم من اداره المنتدى الادبى
شرووق
مشرفه الموقع والاقسام الأدبيه

موضوع مميز*
تثبيت 14/3/2012




حبيباتى دى اول مرة اكتب على الملا
يعنى كتاباتى كانت لا تتعدى اهلى و اصدقائى فقط
و لاول مرة اضع بين ايديكم قصة لى فارجو منكم ان تعطونى انطباعاتكم
و الله الموفق





يوم جديد و لكن غير سعيد

(1)

تفتح ليالى عيناها و لم تكن تريد الاستيقاظ و كان ثقل يجثو على صدرها و تكاد لا تقوى على ذلك ، تحاول ان تتذكر ما حدث بالامس و تدعو الله ان يكون حلما مزعجا .
تحاملت حتى نهضت من سريرها ببطئ و خمول شديدين فتحت باب غرفتها فوجدت امها و قد بدات يومها فتتحرك فى البيت ما بين ترتيب للبيت و اعداد الفطور للزوج و الابناء و كل شئ فى البيت يحمل طابع الحزن .............
تتحرك ليالى الى الحمام الموجود فى وسط الصالة فتجد الاب و قد جلس يقرا الجريدة بهدوئه المعهود ........ و الام بحركتها المعهودة السريعة فى المطبخ و كانها تعد وليمة و ليس افطار لاربعة اشخاص ....... تلمحها فتقول لها ( صباح الخير يا حبيبتى ايه نمتى كويس) فترد عليها ( اه الحمد لله نمت ) و تتحرك كانها مسلوبة الارادة ..............
على طاولة الافطار يجلس الاب مهندس زراعى و يعمل بمنصب جيد فى الحكومة و استطاع بفضل الله ان يربى ليالى و اخوها مازن الذى يصغرها بسنتين احسن تربية حتى ادخلهم الجامعة ليالى فى كلية الفنون الجميلة – قسم العمارة - اما مازن فدخل كلية صيدلة .
الام كذلك مهندسة زراعية و بتشتغل فى نفس المكان مع الاب و شاركت الاب فى الكثير الكثير من المجهود
انهت ليالى افطارها الذى لم يتعدى بعض اللقيمات ليس الا حتى لا تسمع كلمات الرافة على سبيل المثال ........ كلى يا بنتى حرام عليكى نفسك اللى حصل حصل و خلاص بصى انتى لمستقبلك ........ او ......... حتموتى نفسك يعنى على واحد مايستاهلش حرام عليكى كلى و لا عايزة تتعبى ؟؟؟ ........ لهذه الاسباب حشرت بعض اللقيمات فى فمها و تمضغهم بشكل بطئ حتى لا تعطي لاسرتها احساس المضربه عن الطعام .
بعد الافطار قامت ليالى بالاتصال بصديقتها غادة فليالى تمتلك جيش من الاصدقاء مختلفين فى الطباع و الاتجاهات و الامزجة و تقريبا لا يجتمعون الا على صداقة ليالى ليس اكثر و كانت ليالى بارعة فى ان تتعامل مع كل واحدة منهن و كانت اكثر براعة فى ان تاخذ منهن ما تحتاج اليه فقط بمعنى اذا ارادت التحدث الى العقل الرزين و الراى الحكيم فتكلم غادة صديقتها و اذا ارادت الانطلاق و المرح فلتكلم شيرين او مروة او لمياء و اذا ارادت التحدث فيما يضايقها و ربما تريد التحدث بشكل فظ و غير لائق كان تسب مثلا فى وسط حديثها و او تدخن سيجارة فلتحدث مى و لا يوجد غيرها تجارى ليالى فى تصرفاتها التى تبدو لمن لا يعرفها جيدا انها بنت قليلة الادب او عديمة الرباية و اذا رات حلما و تريد تفسير له فتتوجه مباشرة الى امانى.......................كانت مكالمة ليالى الى غادة سريعة و مقتضبة فلم تتعدى بعض الكلمات ............. غادة انتى فاضية .......... طيب انا جايالك بعد ساعة فى البيت ............ باباكى و مامتك موجودين ........ طيب كويس انا جيالك على طول ............ لا لا مش عايزة انزل بس انا عايزة اتكلم معاكى بس ........... ماشى مع السلامة
ليالى و هى متجهة الى غرفتها لترتدى ثيابها تسالها الام ( انتى نازلة و لا ايه ........)
ترد عليها و هى بتكمل طريقها الى غرفتها ( اه نازلة رايحة لغادة البيت ...... )
و تلحقها الام الى غرفتها و هى تقول ( يا بنتى خليكى فى وسطينا احسن ......... النهاردة الجمعة و عايزين نقعد مع بعض على الاقل اليوم الوحيد اللى بنشوفكم فيه انتى و اخوكى مع بعض و انا شويتين و حبدا اعملكم احسن غدا ) ليالى و قد احسنت ما ترمى اليه الام ربما تريد ان تجلس هى و الاب و ربما الاخ ايضا لمواساتها و هذا هو الشئ الوحيد التى تمقته ليالى فانها تمقت احساسها بالضعف و انها بحاجة لمن يواسيها او يقول لها كلمة عطف واحدة ربما من حقها على عائلتها ان تساندها فى هذه المحنة و لكن ليالى لا تستطيع تحمل كلمة تحمل معنى معلش ...... يا حرام ........ يا عينى فترد ليالى بصوت يقرب الى الحدة قليلا ( ماما انا عايزة انزل مش قادرة اقعد فى البيت و لو على الغدا يا ستى انا حرجع على الغدا مش حتغدى عند غادة بس ماما بالله عليكى مش عايزة اتكلم على اللى حصل ابوس ايدك انا مستوية ) فردت ماتها ( هو انا فتحت معاكى السيرة دى و لا حتى اتكلمت فى حاجة انا كل اللى بقولهولك خليكى قاعدة معانا بس لو عايزة تنزلى و ترجعى على الغدا فخلاص انزلى بس متتاخريش ) .
الجزء له بقية ..........

ها اكمل و لا بلاش صداع










تحذير هاااااااام

غير مسموح بالنقل او الاقتباس بدون أذن الكاتبه
حقوق الطبع والنقل محفوظه
ادارة موقع فتكات
WWW.FATAKAT.COM
شرطه فتكات
لحمايه حقوق الملكيه الفكريه والادبيه



روابط التصفح السريع

رد 1119175 0
نتائج التصويت على الموضوع
  • يا ريت نعملها 157 صوت
  • بلاش صداع كفاية كدة على الجوز دول 6 صوت
1154

ام سيف الدين
سوبر فتكات

٢٨‏/١٢‏/٢٠١٠ ١٢،٢٨ م
[FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]اكملت ليالى ارتداء ملابسها ثم اغلقت باب الشقة بهدوء حتى انها لم يلاحظ احد خروجها و بعد نص ساعة تقريبا كانت امام شقة غادة تضرب الجرس .[/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]فى غرفة غادة جلست ليالى و صديقتها [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]غادة : مالك شكلك منمتيش امبارح[/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]ليالى : ابدا انا نمت بس ممكن تقولى انا قافلة عينى بس دماغى شغالة دا انا صاحية حاسة بصداع رهيب و تمسك ليالى راسها كان الصداع لسة جاى حالا . [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]غادة : ها يا ستى تشربى ايه ؟؟؟ [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]ليالى : عايزة قهوة دوبل مظبوطة [[/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]غادة : قهوة ؟؟ و دوبل كمان ؟؟؟ طيب – و دى مش من عادة غادة دايما بتعترض على ان ليالى مدمنة قهوة و ديما تقولها بلاش حتتلف اعصابك القهوة دى بس طبعا النهاردة مش ممكن غادة تفتح بقها و تنطق بكلمة واحدة . ][/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]غادة بعد ما عملت القهوة و جابتها لليالى : ها يا بنتى عاملة ايه بصى انا عارفة انك مش بتحبى كدة بس انتى كدة حتفرقعى انتى من امبارح و لا حتى نزلتى دمعة واحدة .... ليالى و قد همت بالتحدث فقاطعتها غادة ......... بصى انا عارفة انك مش عايزة تتكلمى بس انتى كدة بتحملى على اعصابك و بعدين العياط دا المتنفس الوحيد عشان تطلعى اللى عندك يا بنتى عيطى صرخى طلعى اللى فيكى متسكتيش كدة حتموتى و حتموتى اهلك دى مامتك قاعدة معايا على التليفون ساعة بتكلمنى عليكى و على خوفها و قلقها عليكى مش كدة ............ لحظة فصلت ما بين كلام غادة و بين دمعة كبيرة و حارة تكاد تحفر على وجه ليالى علامة من كثرة حرارتها ............[[/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]احتقن وجه ليالى و لم تستطع ان تسيطر على نفسها و هذا ليس من عادتها فبكت بكاء حارا و مع ذلك لم تخرج منها اى صوت كانه تبكى على استحياء ............[/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]و اكتفت غادة ان تنظر اليها و تحضر لها مناديل و رقية و لم تحاول ان تلمس ليالى او تحتضنها و اى حتى تقترب منها و كأن غادة ادركت ان بكاء ليالى كان فى عدم وعى منها لم تشا ان توقظها وفضلت ان تتركها فى حالة عدم الوعى و اخراج شحنة الغضب التى بداخلها . [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]ليالى كانت فعلا فى حالة انعدام للوعى فهى لا تدرك اين هى كل ما تدركة فقط و لنقل ما يدور فى ذهنها هى مدة الثلاث سنوات التى مرت - منذ ان استيقظت ذات خميس و المنزل يعج بالاهل و الاصحاب و و اغانى الفرح فى كل مكان و امها تدخل عليها الغرفة و تقول لها ( ها يا عروسة مبلاش كسل بقا النهاردة ادامك يوم طويل جدا قومى قومى ) و طبعا لحقتها فى الدخول بنات العيلة فهذه ابنه عمها و هذه ابنه خالتها و هذه ..... و هذه ......... ) و لما لا فليالى اول فرحة لكل فرد فى العائلة فهى البكرية لامها التى كانت البكرية ايضا و لهذا تجد الجميع فرح و الجميع ينتظر الحدث السعيد ....[/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy] ابنه عمها رشا تحدثها ( ليالى بقولك انتى معادك مع الكوافير الساعة كام ...... عشان انا قولت لماما انى حروح للكوافير بتاعك احسن بدل ما اروح لحد تانى و بعدين ممكن اتاخر عنك و ملحقش الزفة و انتى عارفة عايزة اكون اول واحدة اقرصك فى ركبتك عشان احصلك فى جمعتك ) و تضحك رشا و لم تنتظر اى اجابة من ليالى التى انشغلت عن العالم فى مكالمة مع من سيكون بعد ساعات بسيطة خطيبها .[/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]حفلة الخطوبة كانت فى اشيك قاعة فى الاسكندرية و ابو ليالى لم يبخل عليها باى شئ فاراد ان يجعل حفلة خطوبتها حدث تتحدث عنه العائلة لايام و ربما شهور و ان يجعل بنات العائلة يضعوا حفلة ليالى هى القاعدة لقياس جودة اى حفلة تحدث بعد ذلك فى العائلة و ربما خارجها ايضا ................ [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]ليالى بجوار عريسها و برغم حداثة سنها و لكنها استطاعت ان تجعل وقفتها بجوار عريسها كوقفة الاميرات براس مرفوع و قوام ممشوق و بحركات رقيقة و محسوبة و ابتسامة رقيقة ساحرة دون تكلف تحي كل الموجودين ايماءة من راسها مع نظرة خفيفة و ابتسامة ساحرة و لم تسمح لاحد ان يقبلها حتى لا يتاثر مكياجها التى تعبت كثيرا فى ان تصل اليها بعد عدة بروفات مع الماكير الخاص بالكوافير بتاعها كل هذا جعلت من ليالى اميرة بل نقل ملكة متوجة و يبقى على الرعية ان يقبلوا يدها . [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]الان تذكرت ...... اه تذكرت شئ لم يبدو مهما حينها تذكرت انها لم تهتم باختيار اى شئ مع عريسها مثلا لم تهتم بان تختار معه لون البدلة بل اكتفت ان تقول له اللون المطلوب حتى يتلائم مع لون فستانها و لن تهتم بسؤاله هل سيرتدى جرافت - ببيون او يكتفى بفلار فقط انها لم تهتم باى شئ يخصة بل اهتمت فقط بكل شئ يخصها من قريب او من بعيد ......... تذكرت انها فقط كانت تريد ان تصبح عروسة ........... اعجبتها فكرة ان تكون عروسة و بجوارها عريس ........... اعجبتها فكرة ان تكون خارج نطاق البنات الصغيرات التى ان تجمعن يتحدثن على الفساتين و المكياج و ممكن على الاولاد اللى معاهم فى الكلية برغم ان الحديث فى هذا الامر لا يستهوى ليالى [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]اعجبتها احساسها بالاختلاف و انها غير كل البنات فما زالت فى الثامنة عشر و وجدت الرجل التى يطلب يدها و يشعرها بالتميز فهى دائما تحب الشعور بالتميز . [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]تذكرت ليالى ان اول مرة تحدث خطيبها بعد الخطوبة و تساله لماذا اخترتنى انا بالذات فقال لها ( اولا عشان انتى لسة جاية من برة و دى ميزة يعنى معملتيش زى البنات المايعة اللى هنا و قاعدتى تحبى ابن الجيران و الكلام الفاضى دا و ثانيا انتى صغيرة و اربيكى على ايدى زى ما انا عايز ) يا لها من صدمة فهو لم يحدثها ان اختلافها و تميزها الذى لفت نظرة ............. و لم يحدثها عن حبه لها و لا حتى عن ارتياحة لها ............... لم يقل كلمة واحدة كانت ليالى متوقعاها لو يقل اى شئ و مع ذلك صمتت ليالى و لم تقول له ( انت بتقول ايه ؟؟ يعنى ايه عشان انا جاية من برة يعنى جاية من برة و مكنش عندنا جيران مثلا ....... كنا عايشين فى صحرا و لا ايه ابن الجيران و الكلام الفاضى اللى انت بتقول عليه دا .......... و بعدين ايه اللى تربينى على ايدك ............ ايه اللى انت بتقوله دا ) صمتت ليالى و لم تتحدث خافت ان تبدا المجادلة مبكرا فتخسر تميزها الذى حتى وقتنا الحالى لا يعلم احد انها هى الوحيدة التى تشعر بهذا التميز و ان ما خطبها اساسا لا يشعر به . [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]تذكرت ايضا حفلة كتب الكتاب و كيف حماها حضر الى ابوها قبل الكتاب بيوم و احضر معه المهر المتفق عليه و بعد ذلك رمى قنبلة من العيار الثقيل و هى تاجيل موعد الزفاف عامين بعد الكتاب مع انه ليس من ضمن الاتفاق !!!!! فالاتفاق كان الزفاف بعد الكتاب بسته اشهر و للمرة الثانية صمتت ليالى و ابو ليالى و لم يتفوهوا بكلمة واحدة فقال ابوها ( خلاص الناس اتعزمت و الماذون محضر كل حاجة و جاى فى المعاد بكرة ........... و بعدين حقول للراجل ايه ؟؟ لا و النبى جوز ابنك لبنتى فى المعاد خلاص سنتين سنتين اهو تكونى خلصتى الكلية ....... و بعدين ما انتى قاعدة فى بيت ابوكى معززة مكرمة ؟؟؟؟ ) [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]قفزت امام ليالى صورة زوجها الان بعد الكتاب و هو يقول لها ( انتى عايزة تقولى رايك و تنقشينى كمان ....... بصى انتى زى اى كرسى و لا تربيزة انا اشتريتة و ححطة فى بيتى !!! يعنى مسمعلكيش صوت و اللى اقوله تسمعيه ) و مشاهد اخرى بدات تتقافز امام عينى ليالى جميعها مشاهد محزنة و تدعو ان الانسان لا بد ان يعلن العصيان و لا بد ان يقول لا و لاسيما ليالى التى تجد صعوبة من ان تتقبل راى احد معها و ليس راى يلغى رايها اصلا بدات انفاس ليالى تتسارع بشكل مخيف مما ارعب غادة عليها فقررت كسر هذه الحالة من اللا وعى و ان تهز ليالى برفق و تقولها ( ليالى حبيبتى انتى تعبتى و لا ايه ..... ) هنا ادركت ليالى اين هيا و بدات تنتبه لغادة و تنتبه انها تبكى و تبكى بحرقة كمان .............. فاسرعت بمسح دموعها و هى تقول ( لا ابدا يا غادة انا كويسة الحمد لله مفييش حاجة انا بس كنت بفكر ...... معلش نكدت عليكى الله يسامحك انتى اللى خلتينى اعيط ) قالت ليالى هذه الكلمات و هى تمسح دموعها تبتسم ابتسامة خفيفة لغادة لتجعلها تطمان انها بخير . [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]ليالى وقد عادت الى البيت فى الموحد المحدد .......... موعد الغذاء و قد شد انتباهها الروائح الزكية التى تنبعث من المطبخ انها امها التى تحاول بكل الطرق ان تعوض ليالى ممكن ان يستغرب اى شخص على اسلوب ام ليالى فى اظهار العاطفة !!!! هى فعلا تظهر عاطفتها عن طريق الاكل فعندما تشعر ان احد من افراد عائلتها يمر باوقات عصيبة و حزينة فتحاول التخفيف عنه عن طريق اعداد كل انواع الماكولات التى يحبها كنوع من احساسها بالاهتمام به و به وحده . [/COLOR][/SIZE][/FONT] [FONT=Arial][SIZE=5][COLOR=navy]استنشقت ليالى روائح الطعام الشهية و التى استطاعت ان تحدد كل انواعه و تعلم انها هى المستهدفة بهذه الوليمة و قالت فى سرها كم احبك يا امى الحمد لله انى لى اسره بهذا الحب و الاهتمام ..............[/COLOR][/SIZE][/FONT]

موز وسمكوسلطة
فتكات رائعة

٢٨‏/١٢‏/٢٠١٠ ١،٢٩ م
انتى مبدعه كملى قصتك حلوه كملى بقى بس انا عايزه اعرف هى اتجوزت واتطلقت ولا اطلقت قبل ما تتجوز على فكره حبيبه وملك قصه منه منوشا مش قصتى انا قصتى الامل المنتظر وقصه فتاه تبحث عن الحب لو عايزه تتابعيهم يكون ليا الشرف

sheree2000
فتكات رائعة

٢٨‏/١٢‏/٢٠١٠ ١،٥٧ م
حلوة اوى القصه كملى متبعاكى

توتوجوجو
فتكات ست الكل

٢٨‏/١٢‏/٢٠١٠ ١٠،١٧ م
حلوه قوى كملى مستنينك

سمراء توماس
فتكات هايلة

٢٨‏/١٢‏/٢٠١٠ ١١،٥٨ م
[CENTER][SIZE=6]القصة رائعة جدا طبغا كملى وانا هتابعها ان شاء الله [/SIZE][/CENTER]

ام سيف الدين
سوبر فتكات

٢٩‏/١٢‏/٢٠١٠ ١٠،٤٥ ص
حبيبباتى شكرا على الاهتمام و الرد و اتمنى ان تنال القصة اعجابكم

ام سيف الدين
سوبر فتكات

٢٩‏/١٢‏/٢٠١٠ ١١،٠٨ ص
المهندس فارس عز الدين

(2)


فارس مهندس شاب فى 27 من عمره قمحى اللون من تاثير الشمس – له عيون سوداء و شعر اسود له كسرة و لكن ليس مجعدا عريض و مفتول العضلات ليس طويلا جدا و لكن فى الرجال يعتبر طويل يحمل خفة الدم التى يتميز بها المصريين و يتميز بالجدية ما دام يقف داخل موقعه

انه يشغل وظيفة مهندس موقع فى احدى الشركات الكبرى بالاسكندرية يقف فارس كقائد رغم حداثة سنة و لكن يحمل مجموعة من الصفات الى
جعله مميزا فى مهنتة اولها انه دخل كلية الهندسة برغبته فطول عمرة لم يحلم باى شئ غير انه يكون مهندس و بدا حياته العملية بشكل صحيح يعنى بدا حياته مهندس صغير فى موقع كبير جدا حتى يمكن ان يكون ملما بامور كثير فى ادارة المشاريع و كذلك يستقى معلومات فى التنفيذ من
جميع التخصصات ( الميكانيكية – الكهربائية و غيرها من فروع الهندسة المختلفة ) يقف امام مدير المشروع يستمع بهدوء و تركيز للتعليمات الجديدة و يبدو مهتما جدا حتى لو كانت التعليمات تصدر لمهندس اخر مسؤول عن قطاع اخر غير قطاعه ...........
و بعد انتهاء هذا الاجتماع المصغر يسمح مدير المشروع للمهندسين بالانصراف لمتابعة اعمالهم

فارس و هو يسير بجوار زميلة زياد ( ها يا زياد ايه الاخبار انا مش فاهم احنا ممكن ننهى موضوع الصب دا بشكل اسرع من كدة بس مش عارف الباشمهندس على مصمم ليه على استلام كل مرحلة من مراحل الحديد /بشكل تفصيلى )

زياد : يا سيدى كبر ما النهاردة حنصب بعد شهر حنصب المهم نلاقى المرتب بتاعنا اخر الشهر كامل بدون نقصان

فارس و قد ابتسم ابتسامة صغيرة : و الله ما انت نافع امشى امشى احسن النجارين مستنينى عشان استلم الشده .

منزل فارس فى احدى احياء الاسكندرية الهادئة و تحديدا حى كفر عبدو العريق دخل فارس الى المنزل كعادته فى موعدة المحدد و باسلوبة المعتاد فى مشاغبة من فى البيت وجد امه السيدة (نهى ايضا مهندسة معمارية و عملت مدة طويلة فى مجال المقاولات الى ان ملت هذا العمل بكل
مشاكله و توتراته و فضلت الارتياح بالبيت و الاكتفاء بادارة منزلها الجميل .

فارس : ( ايه يا نونا انتى قاعدة النهاردة فى البيت ......... يا بختك يا عم سيبت القرف ووجع الدماغ ) و يطبع قبلته على خدها
فقامت بضربه ضربه خفيفة على كتفة مجيبة ( هم !!!!هم ايه ؟؟؟ .. هو انت لسة شفت حاجة دا انت لسة بتقول بسم الله .......... و بعدين ايه نونا دى متحترم نفسك )

فارس و هو يجلس امامها على الفوتية باسترخاء : طيب يا ست ماما الاكل جاهز احسن انا ميت من الجوع و كل اللى دخل بطنى من صباحية ربنا هو القهوة و بس .............

الام و قد همت بالقيام لتجهيز الاكل : ( يا ابنى ارحمنى من قصة القهوة دى انت ناوى على قرحة و لا ايه و الله لو شفتك بتشرب فنجان تانى
حوريك حعمل فيك ايه .................. قوم يلا اغسل ايدك ووشك و تعالى خد منى الاكل ) .

فارس و هو يساعد امه فى تجهيز السفرة و هى تحدثة كانها تذكرت شئ لتوها ارادت ان تحدث فارس فيه ( اه فارس حبيبى انت النهاردة عندك حاجة بالليل ؟؟؟ )

فارس : ( لا يا ماما مفيش حاجة مهمة ممكن انزل مع اصحابى ... بس مفيش حاجة مهمة ) ...... ( ايه فيه حاجة ؟؟؟ )

الام : ( اه يا حبيبى اصل النهاردة بفكر اروح النادى بالليل ........ بصراحة زهقانة )

فارس و هو ينظر لامه نظرة عميقة لاكتشاف ما يدور فى ذهنها فليس من عادتها ان تطلب منه اصطحابها للذهاب للنادى لانها تملك اسطول من الصديقات التى من نفس عمرها و التى تجد متعة شديدة فى الجلوس معهم للتحدث بالساعات فى كل شئ فلماذا هو اليوم ( ماما هو فيه ايه ) و قد ضيق عينيه .

الام : ( حيكون فيه ايه يعنى .......... عايزة اخرج مع ابنى حبيبى .......... بقالى كتير من بعد ابوك الله يرحمة مخرجتش مع راجل و انت راجلى يا حبيبى ) و عادت و نظرت الى طبقها و استمرت بالاكل فى هدوء

فارس : ( و هو النزول للنادى محتاج راجل يا ماما ............. متقولى بسرعة يا ماما ايه اللى انتى عايزاه من غير لف و لا دوران )

تابع البقية .........

ام حبيبة الصغنونة
فتكات رائعة

٢٩‏/١٢‏/٢٠١٠ ١١،٠٨ ص
القصة شكلها حلو قوي وفعلا بتناقش مشكلة كبيرة قوي وهي كتب الكتاب اللي قبل الجواز بفترة واللي لو محصلش نصيب البنت بتاخد لقب مطلقة رغن انها مكنتش متجوزة صعب اوي الالحساس ده ربنا مايحكمه علي بنوتة ابدا بس فعلا لااهالي اللي بيصمموا علي رايهم في ان كتب الكتاب قبل الفرح بيوم او اسبوع او في نفس اليوم اهالي مية مية

انا متبعاكي بتشوق ياريت متتاخريش علينا

ام حبيبة الصغنونة
فتكات رائعة

٢٩‏/١٢‏/٢٠١٠ ١١،١١ ص
مين فارس ده ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ام سيف الدين
سوبر فتكات

٢٩‏/١٢‏/٢٠١٠ ١١،٢٨ ص
الام و هى تحاول ان تكون حازمة حتى تستطيع ان تكسب الجولة الحوارية بينه و بين ابنها الوحيد لانها تعلم انها لا تبرع فى التحايل عليه و ايضا غير بارعة فى اقناعة بشئ غير مقتنع بيه ( بص انا عارفة انك حتزهقنى معاك ... ...... حنقابل طنط ليلى )

فارس و قد فهم ما تلمح له امه ( و طنط ليلى انا وحشها للدراجة دى و لا عايزة راى فى حاجة مهمة ........ تكنش حتبنى عمارة و عايزانى تاخد راى فى الرسومات بتاعتها )

مدام نهى و قد فهمت ان المعلومة قد وصلت لفارس و ان كلامة لاستفزازها ليس الا ( اه هى فعلا عايزة تاخد رايك فى الرسومات .......... المهم تكون نازل معايا على الساعة 8 عشان منتاخرش ............ ) و قد عقدت بين حاجبيها لاصطناع الصيغة الامرة ( فاهم )

فارس و هو يكتم ضحكة على منظر امه و محاولاتها لاقناعه ( فاهم يا نون بس يا ريت تعجبنى و متبقاش زى كل مرة .... ) ثم اطلق ضحكة التى لم يستطع كتمانها

مدام نهى و هى ايضا لم تستطع الاستمرار فى كتمان ضحكتها ( على الله التساهيل ) .


مساء فى نادى سبورتنج العريق بالاسكندرية جلست مدام نهى و فارس فى صالون مبنى الكروكيه فى انتظار مدام ليلى
و قد ظهرت مدام ليلى من بعيد و تقترب على مدام نهى و فارس حتى وصلت اليهم فتحدثت اليهم بلغتها الفرنسية و التى تفضل التحدث بها ربما لانها خريجة مدارس الميردى ديه او ربما بسبب بعض سنوات قضتها مع زوجها بفرنسا ( نهى حبيبتى انا اسفة اتاخرت عليكم)
نهى و قد رسمت ابتسامة عريضة و ترد عليها بنفس اللغة الفرنسية فنهى و ليلى من خريجات مدارس المير دى ديه ( لا يا حبيبتى احنا لسه جايين حالا ) .... ( تعالى اقعدى جنبى )

ليلى و قد جلست بين نهى و فارس ( ازيك يا فارس يا حبيبى عامل ايه )
نهى و قد مالت براسها على ليلى و بصوت منخفض ايه يا ليلى انتى جاية لوحدك و لا ايه .... ؟؟؟
ليلى و بنفس الصوت : ( اه انا جاية لوحدى و البنت حتحصلنى عشان البنت متكونش محرجة و هى جاية معايا !!!!!!!!!
نهى : ( طيب هى فين ....... ؟؟ )
ليلى ( حاضر حتصل بيها دلوقت اقولها احنا قاعدين فين ......... ) ليلى و قد تذكرت شئ ( اه نهى البنت متعرفش انك تعرفى حاجة انا مفهماها انى انا جايبالها عريس و حنخلى المقابلة كدة كانها جايه صدفة ........... نهى اوعى تحريجيها ...... اوعى )

نهى و قد شعرت فعلا بعدم ارتياح للتمثيليات دى ( ليلى خلاص فى ايه اتصلى بقا )

فارس و قد شعر بالحرج ( طنط تحبى تشربى ايه ......... )

ليلى و هى تلعب بازرار الموبيل لتصل الى الرقم ( كابوتشينو يا حبيبى )

قام فارس متحدثا لامه ( انا حروح اعمل الاوردر على الكاشير احسن عشان الحاجة تيجى بسرعة )

مدام نهى مبتسمة ( طيب يا حبيبى )


فارس و هو يسير ناظرا الى الارض و يشوط ورقة صغيرة لانه يشعر بضجر رهيب لانة فى موقف لا يحسد عليه امة و هى تعاملة كفتاه يخاف عليها من تاخر الزواج و هو لا يستطيع ان يغضبها فهو يحبها حب فاق اى علاقة ابن بامة فهى منذ ان ترملت و هى تبذل قصارى جهدها لاسعادة و رفضت كل عروض الزواج رغم انها كانت صغيرة ............. و لكن الى متى يظل صامت لهذه التصرفات فانا لست فتاه و لست صغيرا حتى تجند امه صديقتها ليلى لتجلب له عروس فهو يريد ان يختارها بنفسة و ليس زواج صالونات و لكن لا يريد ان يغضب امة فهو احينا يشعر انها ابنته المدللة و ليست امه ............... تغضب بسرعة و تثور بسرعة ......... ثم تهدا فى لحظة بكلمة واحدة او حركة بسيطة منه او ربما بقبلة على جبينها فهى صديقته و حبيبتة و ابنته ........ انها امه .....!!

فارس و قد اقترب من بار الطلبات و اذا به يصطدم صدمة خفيفة بكتف جاكيت ابيض ميز انه له فرو فى الاسفل اذن انه لفتاه فرفع نظره سريعا ليعتذر فهو لم يرها و لا يعلم من اين اتت ( اوه انا اسف يا مودمازيل مشفتكيش ) فوجد امامة فتاه جميلة كل ما فيها جميل صغيرة الحجم و ملامحها رقيقة شعرها حريرى و قد انزلت منه عدة خصلات على وجهها و تضع ماكياج كانها ولدت به فهو طبيعى الى ابعد الحدود و يصبغ لمحة ملائكية على وجهها انها فعلا جميلة و رقيقة ............ انها فعلا انثى .
واذا هى تندفع بغضب غير مبرر ( حتشوفنى ازاى و انت باصصلى فى الارض زى اللى بيدور على جنيه واقع منه متبص ادامك يا كابتن و لا انت اعمى مبتشفش و لا هو قرف و السلام ) رمت هذه القنبلة و اكملت طريقها دون انتظار لاى رد

فارس و قد خبط راسة ( يا ريتك يا شيخة مكنتى اتكلمتى و لا فتحتى بقك دا انا لسة كنت بقول عليكى انثى .............. اتارى ) يقولها و هو يضرب كف بكف و يردد ( لا حول و لا قوة اللا بالله )

ينظر الى الكاشير و قد كان يراقب الموقف من مكانه ( ادينى تلاتة كابوتشينوا يا ابنى) يضحك له الكاشير و يقول امرك يا فندم ( متزعلش نفسك اغلب البنات كدة اليومين دول يا ريت ميفتحوش بقهم احسن ) .

فارس و قد احضر كؤوس الكابتشينوا و متجه الى طاولة امه و طنط ليلى و يقول فى ذهنه ( طيب لو رحت لقيت العروسة جت ؟؟؟ تتفرج علينا و احنا عمالين نشرب ........ خلاص حبقى اطلبلها من هناك مش حعرف ارجع تانى )
قطع حوار فارس مع نفسة منظر غير متوقع وجد الملاك المزيف يجلس مع امه و طنط ليلى ( اخ ....!!! هو انتى ........... يا شيخة حرام عليكى تذكر ما قالته له منذ دقيقة ليس الا ......... و كلمة كابتن بترن فى ودانه يا رتنى مكنت شوفتك) فكر هل يعود و يقوم بالاتصال بامه ......... لا لا لا هذه فكرة سخيفة و تجرح رجولته ....... هل يذهب و يجلس و كانه لا يعرفها ............ لا يستطيع ففارس لا يترك ثأرا له سينتهز الفرصة ليرد لها ما قالته له ............. هل يذهب و يرد عليها و ياخذ امه و يذهب .......... لا لا هذا اسخف شئ دار فى ذهنى
لا لا سنتفق انا ساذهب و اجلس كانى لا اعرفها فهى اكيد ستعرفنى من اول نظرة لا اعتقد ان ذاكرتها ضعيفة و ساترك الامور تسير بشكل سلس فاى رد فعل غير لائق سيحرج امه و يغضب صديقتها و كل هذا سينقلب على فارس فامه ستغضب و ربما تمتنع عن التحدث معه و هو لا يريد اغضابها او اثارة اعصابها ....... فارس و قد اسرع من خطواته ( كله منك يا ماما ) .

فارس و قد وصل الى طاوله امه فوضع امامها كاس الكابتشينوا و هو واقف ورائها و انحنى يقبلها من خدها لم يفعل هذا الا لان الملاك المزيف تجلس امامها و انحناء فارس بهذا الشكل سيجعله يوجه لها نظرة مباشرة فارسية لها وحدها دون ان يلاحظة احد فها قد بدا فارس فى رد ما قامت به الملاك المزيف .

انتهى الجزء الثانى و فى انتظار البداية .........
عرض المزيد
اختر رقم الصفحة 1 2 3 4 5 6 7 8 9 92 الأخيرة >>
موضوعات مميزة

جداول امتحانات اخر العام لجميع المحافظات للعام الدراسى 2019

نتيجة مسابقة "ماما حبيبتى يا نور عينيا..دوقي حلو وحادق من ايديا"مبروكـ

مسابقة براون وفتكات وهدايا لأحلي الفتوكات

كلما كانت المعاناة قاسية كلما كان حجم الفرح بعدها كبير تصميمى ( الأختين الحلوين هناء وشيرين )

المفتاح السحرى للخشوع فى الصلاة ( الحلقة السابعه )

عمل علبه محارم بلون ازرق فاتح مع ورود بكامرتي وحصريا مع نانا نزوله

كلاكيت تانى مرة النتائج الاولية لمسابقة الرابح الاكبر بعد 20 يوم من المسابقة

الحلقه السادسة من دورة الخشوع فى الصلاة

الاجمل ديما معايا ومع اجمل وارق شرابات لاول مره على فتكات

كفوف من صوف الموهير الزهري عمل ابنه اخي بكامرتي وحصريا مع نانا نزوله

الحلقه الخامسه من دورة الخشوع فى الصلاة

علم وأخلاق ...

عمل ديكورات من خشب صغير بايدي طلابي وبكامرتي وحصريا مع نانا نزوله

رسومات مميزه حصريا جدا على فتكات من michellemurrayart

الحلقة الرابعه من دورة الخشوع فى الصلاة

ابتلاء شديد ادعولي بالله عليكو

مشاركة أحدى العضوات..بمسابقة "ماما حبيبتى يا نور عينيا..دوقي حلو وحادق من ايديا"..برجاء التصويت

مشاركة أحدى العضوات..بمسابقة "ماما حبيبتى يا نور عينيا..دوقي حلو وحادق من ايديا"..برجاء التصويت

مشاركة أحدى العضوات..بمسابقة "ماما حبيبتى يا نور عينيا..دوقي حلو وحادق من ايديا"..برجاء التصويت

مشاركة أحدى العضوات..بمسابقة "ماما حبيبتى يا نور عينيا..دوقي حلو وحادق من ايديا"..برجاء التصويت

مشرفات القسم
مراقبات القسم
الفتوكات المتواجدات
الزائرات المتواجدات